"ملعب القويسمة" ينتظر 6000 مقعد ولجنة تحدد موعد استقباله للمباريات - فيديو

صورة حديثة بعد زراعة أرضية ستاد الملك عبدالله بالقويسمة-(الغد)
صورة حديثة بعد زراعة أرضية ستاد الملك عبدالله بالقويسمة-(الغد)

 ينتظر ستاد الملك عبدالله الثاني بالقويسمة 6000 مقعد من إسبانيا، لتجديد مقاعد المنصة الرئيسة، مدرجات اللاعبين، ومقاعد البدلاء، ضمن إعادة تاهيل الملعب وصيانته، بعد إغلاقه في تشرين الأول (أكتوبر) للعام 2022، وأحالت دائرة العطاءات في أمانة عمان، عطاء إعادة تاهيله إلى شركة الساحل التي باشرت أعمالها منذ الثالث والعشرين من كانون الأول (ديسمبر) الماضي إلى الثامن عشر من آب (أغسطس) المقبل، وإمكانية تأخيره مدة شهرين حتى منتصف تشرين الأول (أكتوبر) المقبل.

اضافة اعلان

 

تأخير تجهيز ستاد "القويسمة" لشهرين بتكلفة 700 ألف دينار 


وبحسب المعلومات الواردة، فإنه تم زراعة أرض الملعب ببذرتين صيفية وشتوية منذ أكثر من أسبوعين، في ظل متابعة دورية وكشف واهتمام من كوادر مدينة الملعب عبدالله الرياضية، وعمل متواصل بهدف إعادة للملعب حلته، والتي طالما تميز بها وقدمته إلى أعلى التصنيفات الدولية والآسيوية، وإعادة الروح التنافسية إلى أجوائه، والتي غابت لأكثر من عامين بسبب أعمال الصيانة وإعادة التأهيل، وهو المعروف "بملعب والنار والانتصار"، و"فال الخير" للكرة الأردنية على صعيد الأندية والمنتخبات الوطنية، وسبق أن كان ضمن الملاعب الرئيسة التي استضافت كأس العالم للناشئات في العام 2016.


ومر الملعب بكافة المراحل التحضيرية والتأهيلية، في ظل وجود فريق متخصص من الشركة المختصة ومتابعة المسؤولين في أمانة الملعب وكوادر المدينة، وقبل زراعة أرضية الملعب بالعشب الطبيعي،  مر بكافة المراحل لاسيما مرحلة (غريفل)، وهي المرحلة التي يتم فيها فرش أرضية الملعب وتهيئتها، وإنجاز شبكات ري أرضية الملعب، ومن ثم رصفها بـ"رمل صويلح"، إلى جانب أعمل الصيانة التي تشمل أرجاء الملعب كافة، ومنطقة إحماء اللاعبين، ومضمار الملعب "لاند سكيب" من العشب الطبيعي، ومقاعد البدلاء، لتصل كلفة صيانة وإعادة تأهيل ستاد الملك عبدالله الثاني إلى نحو 700 ألف دينار.


وحول موعد استقباله لمباريات المنتخبات الوطنية، والمسابقات المحلية، فإن مصدرا مطلعا "فضل عدم الكشف عن هويته"، أكد ان هناك لجنة زراعية متخصصة قيد التشكيل، وتضم خيرة المهندسين في أمانة عمان وضمن كوادر مدينة الملك عبدالله الرياضية، إلى جانب وجود خبير ستتضح هويتهم خلال الفترة المقبلة، ومهمة اللجنة تتلخص في الكشف النهائي على أرضية الملعب المزروعة حديثا، وتحديد موعد استقباله للمباريات ليتم على ضوئها، اتخاذ القرار الرسمي وإبلاغ اتحاد الكرة، خاصة وأن الأخير حدد انطلاق الموسم الكروي للعام 2024 في شهر آب (أغسطس) المقبل.


وعن ما تم تداوله في وقت سابق حول تمديد موعد عطاء تمديد الملعب إلى تشرين الأول (اكتوبر) من العام الحالي، أكدت المعلومات أن ما تم تداوله صحيح، لكن يشمل هذا التاريخ مراعاة ظروف العمر وما تأخرت الشركة في إنجازه بسبب ظروف خارجة عن إرداتها، كالأحوال الجوية التي سادت المملكة خلال فترة العمل بالمشروع، وما أصاب العمل من بنود تغييرية، لكن مدة العطاء بدأت في موعد وتنتهي بموعد محدد على "اللوحات" التعريفية بالمشروع الموجودة في الملعب، وتبذل الشركة المسؤولة جهود مشكورة لإنجاز الملعب بحسب المدة المحددة".


ويذكر أنه تم إغلاق ملعب القويسمة لإعادة تاهيله وصيانته، بسبب الانتقادات التي طالت أرضيته من قبل مسؤولين في كرة القدم ، ومدربين ولاعبين لاسيما خلال استضافة الملعب لمباريات الدورة الرباعية التي شارك فيها المنتخب الوطني إلى جانب العراق وسورية وعُمان خلال تشرين الأول (اكتوبر) من العام 2022، ولم تستكمل بسبب تلك الانتقادات، وتم نقل ما تبقى من مبارياتها إلى ستاد عمان الدولي، وإن كان ستاد الملك عبدالله الثاني رغم إغلاقه، استضاف بطولة الأردن والسعودية لأندية السيدات، والتي جرت نهاية آب (أغسطس) الماضي، وتوج فريق الاتحاد بلقب البطولة، والتي شاركت فيها أندية عمان fc، الأرثوذكسي والنصر من الأردن، والنصر، الهلال، الشباب والاتحاد من السعودية.