منتخبا الشباب و"الشاطئية" لكرة اليد يواصلان تحضيراتهما الآسيوية

بلال الغلاييني

عمان – يخضع المنتخب الوطني للشباب بكرة اليد، لتحضيرات مكثفة تسبق مشاركته الرسمية في البطولة الآسيوية المقرر اقامتها في إيران خلال شهر تموز (يوليو) المقبل، وهي التصفيات المؤهلة إلى بطولة العالم، وذلك من خلال التدريبات الشاملة التي يركز عليها الجهاز الفني بقيادة المدرب مهند المنسي ومساعده ابراهيم البحيري، وتشمل الجوانب البدنية والفنية، في الوقت الذي يسعى فيه الجهاز الفني إلى تأمين العديد من اللقاءات الودية سواء في المرحلة الحالية، أو في المرحلة المقبلة التي تسبق مشاركة الفريق في البطولة.اضافة اعلان
وكان المنتخب الوطني للشباب قد شارك في منافسات دوري أندية الدرجة الأولى بنتائج غير محسوبة، ومشاركته تأتي ايضا ضمن برنامج الإعداد الخاص بالمشاركة في البطولة الآسيوية.
ويواصل المنتخب الوطني للناشئين بكرة اليد الشاطئية، تحضيراته المكثفة التي تأتي ضمن مرحلة الإعداد الطويلة للمشاركة في البطولة الآسيوية الثانية، والمقررة في العاصمة التايلاندية بانكوك خلال شهر أيلول (سبتمبر) المقبل، حيث يشرف على اعداد وتدريبات الفريق الجهاز الفني المكون من المدربين موفق فتح الله ومساعده ابراهيم البحيري، في الوقت الذي نشط فيه الجهاز الفني في اقامة المعسكرات الداخلية التي تشتمل على التدريبات المكثفة.
ويذكر أن مشاركة المنتخب الوطني للناشئين تعتبر الأولى في البطولات الخارجية، في الوقت الذي يولي فيه الاتحاد عناية خاصة بهذا الفريق لإعداده بالصورة الطيبة ليكون جاهزا للسنوات المقبلة. وكان الاتحاد الآسيوي قرر تأجيل موعد البطولة، التي كان من المقرر أن تبدأ مطلع شهر نيسان (ابريل) المقبل، وذلك بسبب المخاوف من مرض الكورونا، حيث حدد الاتحاد شهر أيلول (سبتمبر) المقبل موعدا جديدا لإقامة منافسات البطولة.
ووضعت قرعة البطولة المنتخب الوطني في المجموعة الثانية التي تضم الى جانبه منتخبات تايلاند وإيران والسعودية، بينما تضم المجموعة الأولى منتخبات الباكستان وقطر وكوريا الجنوبية والصين تايبيه.