هل تفرج المحكمة عن نجم التايكواندو أبو غوش اليوم؟

اللاعب أحمد أبو غوش (يسار) يهاجم منافسة الروسي  – (أرشيفية)
اللاعب أحمد أبو غوش (يسار) يهاجم منافسة الروسي – (أرشيفية)
خالد المنيزل عمان – ينتطر البطل الأولمبي ولاعب المنتخب الوطني للتايكواندو أحمد أبو غوش، القرار العادل من المحكمة اليوم، للإفراج عنه والعودة الى ميادين اللعبة وتوضيح كافة الامور المتعلقة بقرار الاعتزال الذي اعلنه مؤخرا. وينتظر عشاق التايكواندو قرار المحكمة بفارغ الصبر، بانتظار اعلان اللاعب ابو غوش العدول عن الاعتزال، والعودة لميادين اللعبة بسرعة، من أجل تحقيق انجازات جديدة للوطن سواء في التصفيات الأسيوية المؤهلة للأولمبياد المقرر اقامتها في الأردن قبل نيسان (ابريل) المقبل. وكان نجم التايكواندو أحمد أبو غوش وعبر صفحته على "فيسبوك" قد أعلن عن اعتزال اللعبة بشكل رسمي ومفاجئ الخميس الماضي، وهو الحائز على ميدالية ذهبية في أولمبياد ريو دي جانيرو 2016، وجائزة أفضل لاعب في العالم برياضة التايكواندو خلال نفس العام. وصدم أبو غوش الجماهير الأردنية بإعلانه الاعتزال رغم قدرته على العطاء، خاصة وانه لم يتجاوز الـ24 ربيعا، رغم الإصابات التي توالت عليه، حيث لم يذكر اللاعب الوحيد المتوج بالميدالية الأولمبية الأولى في تاريخ الرياضة الأردنية سبب الاعتزال، لكن وجوده في السجن دفع العديد من الجماهير للتفاعل مع القضية عبر صفحات التواصل الاجتماعي، والمطالبة بسرعة حل القضية. وكان خبر اعتزال أبو غوش المفاجئ قد نزل كالصاعقة على المتابعين في الشأن الرياضي، الذي ينظر الى اللاعب أبو غوش بأنه يعتبر بطلا قوميا بعدما دخل التاريخ في أولمبياد ريو دي جانيرو، وهو الرياضي العربي الأول والوحيد أيضاً الذي أحرز الميدالية الذهبية الأولمبية في رياضة التايكواندو. وكانت مديرية الأمن العام ذكرت في بيانها الجمعة الماضي: أن "اللاعب أبو غوش موقوف على خلفية قضية جنائية منظورة لدى القضاء تم توقيفه على إثرها وهي بيد القضاء حالياً للفصل فيها"، مؤكداً أن "كل ما يشاع حول توقيفه لأسباب رياضية أو أولمبية هو غير صحيح ولا يمت للحقيقة بصلة." كما نشر الاتحاد الأردني للتايكواندو بيانا رسميا، أكد فيه وقوفه مع اللاعب البطل، مشيرا إلى عدم تسلمه أي قرار رسمي منه بشأن الاعتزال، باعتباره يقبع خلف القضبان بسبب قضية منظورة لدى القضاء الأردني. وقال الاتحاد في بيانه الجمعة الماضي : "إننا في اتحاد التايكواندو لم نبلغ بشكل رسمي بهذا القرار(الاعتزال)، ولا نعرف دوافعه وأسبابه؛ كما يتعذر أيضاً التواصل مع اللاعب في الوقت الحالي لفهم ذلك، كونه موقوفاً على قضية لدى القضاء." فيما أكدت عائلة أبوغوش، في بيانها ثقتها بالقضاء العادل والنزيه لحسم ملابسات القضية وإحقاق الحق، فيما تساءل الزميل فهد الخيطان في مقال له في "الغد": كيف نضحي بهذه السهولة ببطل بمثل هذه المواصفات؟ ماذا يفعل أطفالنا بصوره المعلقة على جدwران غرفهم؟ وأي قصة سنسردها للاعبينا عن أول بطل أولمبي أردني؟ قطان وضراغمه يطالبان بإنصافهما من جانبهما، طالب اللاعبان حمزة قطان وبانا ضراغمه بإنصافهما، بعد ان تم فصلهما من المنتخب الوطني للتايكواندو، على خلفية الغياب عن تدريبات المنتخب الوطني اعتبارا من 17 أيلول (سبتمبر) الماضي، وأكدا انهما تقدما بكتاب رسمي للجنة الأولمبية بشأن قضية خاصة بهما، وما تزال القضية منظورة امام اللجان الخاصة باللجنة الأولمبية، وكان اللاعبان قد طالبا بالتدريب بمركز الاعداد الاولمبي، وليس بمركز جبل عمان، نظرا لخلاف خاص مع الجهاز الفني، وأكدا أنهما جاهزان للتدريب وتمثيل الوطن في كافة المحافل الدولية والمقبلة. وزعمت اللاعبة بانا ضراغمه ان غيرها من اللاعبات متغيبات عن تدريبات المنتخب الوطني وهي الوحيدة التي تم فصلها، وأضافت انها قادرة على اللعب بأي وزن يراه الجهاز الفني والتدريبي مناسبا من وزن تحت 49 وحتى وزن تحت 57 كغم، واستغربت استدعاء عدد من اللاعبات بأوزان مختلفة، وإبعادها عن تدريبات المنتخب بقرار رسمي. من جانبه، اوضح حمزة قطان انه ما يزال ينتظر القرار النهائي بشأن عودتة للتدريب. يذكر أن المدير الفني للمنتخبات الوطنية للتايكواندو فارس العساف، قد اعلن عن قائمة المنتخب الوطني للتايكواندو من اللاعبين واللاعبات، الذين تم اختيارهم حسب أوزانهم ويمثل منتخب الرجال اللاعبون: لؤي حميدان “وزن 54 كغم”، زيد حلواني “وزن 58 كغم”، ورد عثمان “وزن 63 كغم”، زيد مصطفى “وزن 68 كغم”، فهد عمار “وزن 74 كغم”، صالح شرباتي “وزن 80 كغم”، أنس الصادق “وزن 87 كغم”. بينما يمثل منتخب النساء اللاعبات: أنوار الزيود ورؤى مسامح “وزن 46 كغم”، عنود مكناي “وزن 49 كغم”، يارا ياسين “وزن 52 كغم”، حلا ملكاوي “وزن 57 كغم”، نتالي الحميدي “وزن 62 كغم”، وجوانا وجوليانا الصادق وزن 67 كغم. واوضح المدرب فارس العساف انه استدعى عددا من اللاعبات، من اجل منحهن الثقة والتدرب مع المنتخب ليكن جاهزات للمستقبل، واختيار الأنسب منهن لتمثيل المنتخب في البطولات الآسيوية والدولية المقبلة.اضافة اعلان