3 مباريات في انطلاقة المرحلة الثانية اليوم

كرة السلة - تعبيرية
كرة السلة - تعبيرية
 تنطلق اليوم منافسات ذهاب المرحلة الثانية من بطولة الأردن للرجال بكرة السلة "دوري اللعيبة"، بإقامة ثلاث مباريات في صالة الأمير حمزة بمدينة الحسين للشباب، حيث يلتقي فريقا بترا ورم عند الساعة 5 مساء، تليها مباراة أرابيلا وجراسا عند الساعة 7 مساء، على أن تختتم مواجهات الجولة بإقامة مباراة بيلا وفيلادلفيا عند الساعة 9 مساء.اضافة اعلان
ووفقا لنظام الدوري، تقام المرحلة الثانية طبقا لنظام الدوري الكامل من مرحلتين "ذهاب وإياب"، لترتيب مراكز الفرق وتحديد هوية الفرق الأربعة المتأهلة للدور قبل النهائي "المرحلة الثالثة"، حيث يلتقي الأول مع الرابع والثاني مع الثالث "كروس" في سلسلة قصيرة من ثلاث مباريات مفترضة، يتأهل عنها الفائزان في مباراتين إلى المرحلة النهائية، فيما يتنافس الخاسران على "الميدالية البرونزية".
ويتألف الدور النهائي من سلسلة طويلة من 5 مباريات مفترضة، يحسمها ويتوج باللقب من يسبق منافسه في تحقيق ثلاثة انتصارات متتالية، فيما يقام دور تحديد المركز الثالث عبر سلسلة قصيرة من ثلاث مباريات يحسمها ويظفر بالميدالية البرونزية من يسبق منافسه في تحقيق انتصارين.
وفي المواجهة الأولى، يأمل فريق بترا في أن يكون صانع ألعابه أمير عيد في مستواه المعهود لتعويض الرحيل الكبير الذي خلفه صانع ألعاب الفريق فريدي إبراهيم بعد رحيله للاحتراف في كندا، إلى جانب امتلاك مدربه يوسف أبو بكر أوراقا رابحة بوجود بسطامي وماغي والشقيقين أبو عبود والشمالي، فيما يراهن مدرب رم محمد حمدان على فاعلية عباس والهندي ومحترفه هنتر ستريت والهزايمة وناصر الدين.
ولن يكون أرابيلا بقيادة مدربه د. إبراهيم العصعوص صيدا سهلا في الدور الثاني، مع فاعلية محترفيه ايمانويل ايغ بوتا وديمونتا هاريس وشتات وانزور ومنصور والنصر وأبو راشد، فيما يتسلح مدرب جراسا زيد ساحوري بخبرات نجومه أحمد الحمارشة ويوسف أبو وزنة ومحترفه الأميركي بيرون ماكسويل وحيوية علي كنعان والطويل والشياب والدجاني وترجلي.
وفي آخر لقاءات الجولة الافتتاحية للدور الثاني، يراهن مدرب بيلا عبدالله أبو قورة على صلابة التغطية الدفاعية تحت السلتين بوجود محمد شاهر ومحترفه ديفين غلميرو وبإسناد من الحموري وأحمد حسونة وخوري وكتخدا، فيما يعول سامر نينو مدرب فيلادلفيا على قوة نجداوي والبوسني ميكوليك تحت السلتين بدعم من مالك كنعان وقرمش ومطلق والعواملة وأبو سالم وعطية.