أسعار النفط ترتفع من أدنى مستوى في 18 عاما

سنغافورة - تسجل أسعار النفط ارتفاعا في المبادلات في آىسيا أمس غداة تراجع برميل خام تكساس الوسيط إلى أدنى مستوى له منذ شباط (فبراير) 2002 على أثر توقعات بتراجع كبير في الطلب العالمي على الذهب الأسود.اضافة اعلان
وبلغ سعر برميل نفط تكساس الوسيط تسليم أيار (مايو) تراجع على اقل من عتبة العشرين دولارا. إلا أنه ارتفع إلى 20.3 دولار في آسيا صباح الخميس، بزيادة نسبتها 2.16 بالمائة.
أما سعر برميل برنت نفط بحر الشمال، تسليم حزيران (يونيو)، فقد ارتفع 2.35 بالمائة إلى 28,34 دولار.
وكانت وكالة الطاقة الدولية توقعت انهيار الطلب العالمي على النفط بمقدار 9.3 مليون برميل يومياً هذا العام، بسبب الشلل الاقتصادي الدولي الناجم عن تفشي فيروس كورونا المستجدّ.
واعتبرت الوكالة في تقريرها الشهري أن هذا الانهيار "التاريخي" سيعيد الاستهلاك العالمي للنفط إلى المستوى الذي كان عليه عام 2012، وهو حوالى 90.6 مليون برميل في اليوم.
وعزت الوكالة ومقرّها باريس، سبب هذا الانهيار إلى تزايد اجراءات العزل وقطاع النقل المتوقف في العالم.
وانهارت أسعار النفط بسبب تباطؤ الاقتصاد العالمي نتيجة وباء كوفيد-19 وحرب الأسعار التي اندلعت بين السعودية وروسيا. وتوصّلت الدول الكبرى المصدّرة للنفط إلى اتفاق الجمعة الماضية.
وقال ستيفن إينيس المسؤول عن استراتيجية الأسواق العالمية في مجموعة "أكسيكورب" إن أسعار النفط وجدت دعما في مبادلات آسيا بفضل "تضافر أكبر خفض للإنتاج في أوبك (دول منظمة البلدان المصدرة للنفط وشركاؤها) مع رد أكثر حزما من الدول المنتجة لمجموعة العشرين لتجنب انهيارا أكبر للخام". - (ا ف ب)