"أمنية" تدشن المرحلة الأولى من "الجيل الخامس" في 3 محافظات

إبراهيم المبيضين

عمان - دشنت شركة أمنية للاتصالات، التابعة لمجموعة بيون "Beyon" البحرينية – أمس رسميا المرحلة الأولى من خدمات الجيل الخامس في المملكة، مستهدفة مستخدمي الهواتف الذكية (إنترنت الموبايل) ومستخدمي الإنترنت المنزلي.اضافة اعلان
وأعلنت الشركة خلال مؤتمر صحفي حضره وزير الاقتصاد الرقمي والريادة أحمد الهناندة ورئيس هيئة تنظيم قطاع الاتصالات بسام السرحان عن توفير الخدمة في الوقت الحالي تجاريا في 3 محافظات رئيسية هي: الزرقاء وإربد والعاصمة عمان عبر حوالي 240 موقعا لتشكل هذه الانطلاقة باكورة خدمات الجيل الخامس في المملكة.
وأكدت الشركة أن خطتها تتضمن إضافة مئات المواقع الراديوية لتوسيع تغطية خدمات الجيل الخامس مع نهاية الصيف الحالي، داعية مشتركيها من حملة الهواتف التي تدعم التقنية الحديثة إلى زيارة أي من معارضها في المناطق المغطاة بتقنية الجيل الخامس لتفعيل الخدمة أو طلب أحدث الأجهزة التي تدعم هذه التقنية أو للاشتراك بخدمة الجيل الخامس المنزلي.
ويتزامن إطلاق "أمنية" للمرحلة الأولى من خدمات الجيل الخامس مع احتفالية العالم باليوم العالمي للاتصالات، والذي صادف يوم امس الموافق للسابع عشر من شهر أيار (مايو) من كل عام ، ويهدف إلى إذكاء الوعي بالإمكانيات التي من شأنها استعمال الإنترنت وغيرها من تكنولوجيا المعلومات والاتصالات يوفرها لشتى المجتمعات والاقتصادات، وبالسبل المؤدية إلى سد الفجوة الرقمية.
وقال وزير الاقتصاد الرقمي والريادة أحمد الهناندة: "إن إطلاق الخدمة يعد إنجازا مع أهمية الخدمة بسرعاتها العالية للأفراد وللاقتصاد"، مبينا أهمية توفير التقنية الحديثة لاستيعاب الحركة المتزايدة للإنترنت في المملكة.
وأشار الهناندة إلى أهمية إطلاق خدمات الجيل الخامس في المملكة في ظل الإمكانات الهائلة التي ستوفرها على جميع الصعد وفي جميع القطاعات وضرورة توظيف تقنيات الجيل الخامس للوصول إلى خدمات ومنتجات رقمية مبتكرة كالمدن الذكية، وإنترنت الأشياء، والبيانات الضخمة والذكاء الاصطناعي، وما سيبنى عليها من تطبيقات في مجالات الطب، والمواصلات، والبنية التحتية، والتعليم وغيرها من القطاعات الحيوية.
وأكد دور الجيل الخامس في نجاح عملية التحول الرقمي في الأردن مع زيادة الطلب على الخدمات الإلكترونية التي تتطلب خدمات قليلة التأخير وموثوقية عالية.
وتتميز خدمة الجيل الخامس بزمن الاستجابة (Latency) المنخفض جدا، إذ يعرف زمن الاستجابة بأنه: (التأخير بين إرسال المعلومات وتلقيها) الذي يعمل على تقسيم الشبكة بحسب شرائح وحاجات المستخدمين، فضلا عن أهمية التقنية في سرعة التنزيل والقدرة على ربط عدد كبير من الأجهزة في الوقت نفسه.
وسيسهم إدخال الجيل الخامس في زيادة سعة الشبكات بشكل كبير وزيادة معدلات نقل البيانات وإمكانية توصيل المزيد من الأجهزة لإرسال البيانات واستلامها في وقت واحد واستيعاب الزيادات المتتالية في حركة الإنترنت في المملكة.
وهنأ رئيس مجلس المفوضين لهيئة تنظيم قطاع الاتصالات م.بسام السرحان شركة أمنية على إطلاق خدمات الجيل الخامس، واعتبر أن هذا الإنجاز ثمرة الجهود المشتركة ما بين القطاعين العام والخاص والتي كانت بداية انطلاقها من توقيع اتفاقية التسوية مع المرخص لهم وما تبعها من توقيع اتفاقيات، وقد سعت الهيئة منذ توقيع الاتفاقيات على تذليل كافة العقبات وتوفير الخطط التحفيزية للشركات الثلاث التي حصلت على التراخيص المتعلقة بالجيل الخامس.
وأكد السرحان، أهمية هذا الإنجاز في تحسين البنية التحتية للاتصالات التي تساهم في مواكبة أحدث التكنولوجيا والخدمات التي انطلقت عالمياً والتي ستنعكس آثارها الإيجابية على العديد من القطاعات الحيوية وأهمها القطاعات الاقتصادية والصحية والتعليمية، وذلك من خلال المساهمة في نموها ورفع مستوى الخدمات للتحول الرقمي الذي أصبح هدفا للقطاعين العام والخاص، وبالتالي توفير العديد من فرص العمل المتنوعة.
وبين الرئيس التنفيذي لشركة أمنية فيصل قمحيه أن الشركة وفور حصولها على رخصة تقنية الجيل الخامس تعاقدت مع شركة إريكسون العالمية، لقيادة المرحلة الأولى من إطلاق تقنية الجيل الخامس وتهيئة وتجهيز البنية التحتية والتكنولوجية المصاحبة لهذه التقنية، من خلال توفير الأجهزة والخدمات التي تدعم هذه التقنية مثل: إدارة الشبكة وتكامل الأنظمة والدعم، إضافة إلى تطوير البنية التحتية الحالية لخدمات الجيل الرابع لتلبية الطلب المتزايد من قبل عملاء الشركة للحصول على أحدث تقنيات الاتصال.
وأشار قمحيه إلى المزايا والإمكانات الهائلة التي توفرها تقنية الجيل الخامس مثل: السرعات العالية ووقت الاستجابة المنخفض، والقدرة على تحميل بيانات بسعات وسرعات أعلى، مما سيسهم في زيادة كفاءة الخدمات المقدمة في العديد من القطاعات الحيوية مثل؛ الصحة، التعليم، الطاقة، والصناعة، والمواصلات وغيرها، إلى جانب تطوير التطبيقات والبرمجيات القائمة على العالم الافتراضي بسرعة وكفاءة عاليتين.
وقال رئيس وحدة العملاء في اريكسون شمال الشرق الأوسط، ومدير شركة إريكسون الأردن كيفن مورفي:"يمثل إطلاق تقنية الجيل الخامس في المملكة الأردنية الهاشمية خطوة مهمة على صعيد جهود التحول الرقمي في المملكة وسوف تتيح هذه التقنية فرصة تطوير خدمات وتطبيقات جديدة ومبتكرة من شأنها تعزيز كفاءة القطاعات الحيوية في الأردن كالصحة والتعليم والسياحة والنقل، وسوف تسرع تطوير تقنيات الثورة الصناعية الرابعة كإنترنت الأشياء، وذلك من خلال السرعات الفائقة التي توفرها، وزمن الاستجابة المنخفض للغاية، والسعة غير المسبوقة".