"البنك الأوروبي" يطلق برنامجا لتعزيز المهارات في قطاع الطاقة

مبنى البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية - (أرشيفية)
مبنى البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية - (أرشيفية)

أعلن البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية أخيرا عن إطلاق برنامج لتعزيز المهارات المهنية في قطاع الطاقة في الأردن بهدف تحسين الفرص الوظيفية في القطاع.

اضافة اعلان


ويعمل البرنامج، الذي طوره البنك، على تعزيز قطاع الطاقة الشامل في الأردن من خلال إنشاء برنامج تدريب مهني للمهنيين الشباب الذين يطمحون إلى العمل في قطاع الطاقة، إضافة إلى تعزيز مهارات الشباب والنساء في مجال الطاقة محليا.


وبحسب تقرير أصدره البنك في تاريخ 28 أيار(مايو) الحالي  تم إنشاء برنامج  للتدريب المهني المختص في قطاع الطاقة  بالشراكة بينه وبين جامعة الحسين التقنية وشركة الكهرباء الوطنية الأردنية، إذ تم تطوير هذا البرنامج من قبل مركز التدريب الكهربائي (ETC) التابع لشركة الكهرباء الوطنية (نيبكو).


وأوضح التقرير أن برنامج تعزيز المهارات في قطاع الطاقة في الأردن، تم تمويله من قبل أمانة الدولة السويسرية  للشؤون الاقتصادية (SECO).


ويقدم التدريب المهني للشباب تدريب للطلبة  أثناء الدراسة  لمساعدتهم على الانتقال من التعليم إلى العمل، ويتم تقديمه للطلاب تحت مظلة درجات الهندسة الكهربائية وهندسة الطاقة بجامعة الحسين التقنية.


وكشف التقرير، أن الدفعة الأولى من المستفيدين من البرنامج وهم  32 طالب قد اكملوا بالفعل فترة التدريب المهني التي مدتها ثمانية أشهر، والتي تركز على أنظمة الطاقة الكهربائية وتتكون من ثلاثة أشهر من التعليم الفني وخمسة أشهر من التناوب أثناء العمل في المواقع الميدانية لشركة الكهرباء الوطنية.


وتأتي هذه الشراكة في إطار إستراتيجية البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية للأردن 2020-2025 التي تعزز الإدماج الاقتصادي كأولوية أولى له، بما في ذلك من خلال تحسين التدريب المهني للنساء والشباب وينفذ برنامج التدريب المهني أيضًا مذكرة التفاهم التي وقعها البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية مع الجامعة، والتي تم التوقيع عليها في عام 2022، والتي تركز على تعزيز الوصول إلى المهارات في قطاعات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات (STEM).


وسبق للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية أن دعم شركة الكهرباء الوطنية في عام 2021 بحزمة تمويل بقيمة 100 مليون دولار أميركي لمساعدة الشركة على معالجة قيود رأس المال العامل عن طريق استبدال تمويل الديون قصيرة الأجل التي تم اقتراضها في ذروة أزمة كوفيد- 19.


وتعتبر شركة الكهرباء الوطنية الفاعل الرئيسي في قطاع الطاقة الأردني فهي تمتلك وتدير نظام نقل الكهرباء وكان هذا المشروع في قلب التحول إلى الطاقة المتجددة في الأردن، وذلك باستخدام رأس المال الخاص والمهارات لإطلاق العنان لموارد طاقة الرياح والطاقة الشمسية في البلاد.


ومنذ عام 2012، قدم البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية أكثر من 2 مليار يورو من خلال 71 مشروعًا في الأردن، 71 % منها في القطاع الخاص، بما في ذلك الدعم المالي للقطاع المصرفي الأردني من خلال القروض المقدمة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، والديون الثانوية وتسهيلات تمويل التجارة.

 

اقرأ المزيد : 

تحديد الأولويات أساس الاستفادة من الشراكة مع "البنك الأوروبي"