البنك الدولي: استثمار الفرص لتسريع وتيرة النمو بالمملكة

عمان - الغد - عقد منتدى الإستراتيجيات الأردني جلسة حوارية مع عدد من المديرين الدوليين لدى مجموعة البنك الدولي، بحضور أعضاء المنتدى من القطاع الخاص وخبراء البنك الدولي في القطاعات المختلفة.اضافة اعلان
وناقشت الجلسة رأي القطاع الخاص الأردني حول الإصلاحات المطلوبة وذات الأولوية في بيئة الأعمال، بالإضافة إلى الفرص الاستثمارية التي يمكن البناء عليها، والجهود الحكومية لتعزيز الاستثمار.
وأكد مديرو البنك الدولي خلال الجلسة على ضرورة استثمار الفرص والموارد المتاحة في الأردن لتسريع وتيرة النمو، والحد من الفقر والبطالة، وذلك من خلال تبني التكنولوجيا والتحول الرقمي، والتركيز على القطاعات الواعدة مثل السياحة والزراعة والخدمات المالية والصناعة وبالتركيز على التصدير، مشيرين إلى أن البنك الدولي ينظر لهذه القطاعات كأولوية للأردن، وهذا يتطلب تشاركية القطاع الخاص والعام لتعزيز الاستثمارات في هذه القطاعات، بما يمكن من زيادة معدلات التوظيف للشباب الأردني، وزيادة الإنتاجية، والذي ينعكس إيجابا على خفض نسبة الدين العام.
وناقش أعضاء المنتدى، التحديات التي تواجه ممارسة الأعمال والاستثمار في الأردن خاصة تلك المتعلقة لعمل الشركات الصغيرة والمتوسطة، وكيفية زيادة معدلات المشاركة الاقتصادية للإناث، بالإضافة إلى فرص الأردن في الاستثمار في الاقتصاد الأخضر والطاقة. وكيفية تحقيق الاستقرار المالي لتعزيز الاستدامة.
وتأتي الجلسة الحوارية ضمن سعي المنتدى الدائم للتواصل مع المؤسسات المحلية والدولية وأصحاب العلاقة لتعزيز الحوار البناء حول أبرز المستجدات الاقتصادية، والتأكيد على دور القطاع الخاص المحوري في تحقيق النمو المنشود وخلق فرص العمل.