الجيطان: أسواق وول مارت أحد أبرز الاسواق للاستفادة من الفرص التصديرية الضائعة في السوق الأمريكي للمنتجات الغذائية

76be343f-e511-494e-8b21-cc2e93d7e0ba
الجيطان: أسواق وول مارت أحد أبرز الاسواق للاستفادة من الفرص التصديرية الضائعة في السوق الأمريكي للمنتجات الغذائية

في إطار الجهود التي تبذلها غرفة صناعة الأردن في تعزيز وتنويع صادرات القطاع الصناعي ودخوله إلى مختلف الأسواق العالمية عقدت الغرفة ممثلة بنائب الرئيس السيد محمد وليد الجيطان وبالتعاون مع شركة بيت التصدير ورشة تعريفية لقطاع الصناعات الغذائية بمنهجية الدخول إلى السوق الأمريكي لمصانع القطاع وبالأخص الدخول إلى أسواق وول مارت بإعتبارها أكبر أسواق الهايبر ماركت في أمريكا وبحضور ما يزيد عن 40 شركة عاملة في قطاع الصناعات الغذائية، وركزت الورشة من خلال العرض التقديمي الذي تم عرضه على الأسس والمتطلبات والشروط التي يجب على المصانع الراغبة في دخول أسواق وول مارت أخذها بعين الإعتبار وتحقيقها.اضافة اعلان

في دوره شكر الجيطان جهود جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين ودور جلالته الرئيسي في تطور الصناعة الأردنية حيث أن رؤية التحديث الإقتصادي هي ترجمه لاهتمام جلالته في القطاع الصناعي، وأكد أنه هذه الورشة الهامة تعد إنطلاقاً من هذه الرؤية. وتهدف هذه الورشة الى استعراض المتطلبات الفنية لدخول منتجات قطاع الصناعات الغذائية الى أسواق الولايات المتحدة الأمريكية وأسواق وول مارت المنتشره في كافة الولايات والتي يصل عدد أفرعها إلى 3570 فرع والإستفادة من إتفاقية التجارة الحرة الموقعة ما بين الأردن والولايات المتحدة الأمريكية.

وأشار الجيطان إلى أن هذه الورشة ستكون بمثابة الخطوة الأولى في تحضير الشركات الأردنية العاملة في قطاع الصناعات الغذائية وتهيأتها للدخول إلى أسواق وول مارت حيث ستقوم الغرفة بالتعاون مع شركة بيت التصدير وخبراء من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID) بتقييم هذه الشركات ومدى استعدادها للتصدير الى أسواق وول مارت ووضع خارطة طريق واضحة للشركات المستعدة للتصدير تمهيداً لدخولها لهذه الأسواق، كما أفاد الجيطان أن هناك فرص تصديرية ضائعة في السوق الأمريكي للمنتنجات الغذائية تصل الى 70 مليون دولار.

واستمع الجيطان إلى الحوار رفيع المستوى لملاحظات الشركات الصناعية ومقترحاتهم ومشاركتهم الفاعلة حول رؤية غرفة صناعة الأردن لدخول منتجات قطاع الصناعات الغذائية إلى أسواق وول مارت وأكد على أهمية هذه المقترحات وعكسها على خارطة الطريق التي سيتم إعدادها مع كافة الشركاء لتعزيز القدرات الانتاجية للصناعات الغذائية في الاردن، ودعا الحضور الى تظافر جميع الجهود ما بين الصناعيين والغرفة وشركة بيت التصدير للإستفادة من هذه الفرصة والدخول الى هذه الأسواق والتي ستعمل على فتح المزيد من خطوط الانتاج في المصانع المحلية وزيادة أعداد العمالة لديها بشكل مباشر وغير مباشر تلبية للطلبيات الكبيرة لهذه الأسواق إضافة إلى المساهمة في جذب إستثمارات جديدة لقطاع الصناعات الغذائية والتموينية.

يذكر بأن الورشة حضرها عضو مجلس إدارة غرفتي صناعة الأردن وعمان السيد أحمد الخضري ومدير عام شركة بيت التصدير السيد عمر القريوتي والذي بدورهم أكدوا على أهمية المضي قدماً مع المصانع الراغبة بتصدير منتجاتها الى اسواق وول مارت والتي لديها الاستعداد للتصدير بما يخدم تطور الصناعات الغذائية وتعزيز تواجدها في واحد من اكبر أسواق الهايبر ماركت في العالم.