الخرابشة: نجاحات متحققة بالعمل على "الهيدروجين الأخضر"

الخرابشة يتحدث خلال فعاليات الورشة   - (الغد)
الخرابشة يتحدث خلال فعاليات الورشة - (الغد)
عمان- قال وزير الطاقة والثروة المعدنية الدكتور صالح الخرابشة، إن بعض الشركات التي وقعت معها الوزراة مذكرات تفاهم بخصوص الهيدروجين الأخصر انتهت من كل المتطلبات بموجب المذكرات الموقعة وتم الانتقال إلى الخطوات اللاحقة.اضافة اعلان
ولفت الخرابشة إلى النجاحات المتحققة في مذكرات التفاهم والدراسات التي أعدتها الشركات المطورة والمتخصصة بالهيدروجين الأخضر، مؤكدا أن هذه الخطوات تأتي ضمن الإستراتيجية الوطنية للهيدروجين الأخضر ورؤية التحديث الاقتصادي التي تطمح لجعل الأردن مركزا إقليميا لإنتاج الطاقة الخضراء. 
وأضاف الخرابشة خلال رعايته أمس فعاليات ورشة العمل الختامية لدراسة "خيارات الأطر القانونية والتنظيمية لإنتاج الهيدروجين الأخضر واستخدامه وتصديره في الأردن" أن المملكة من الدول المتقدمة في استخدام الطاقة المتجددة، وهي ميزة للأردن وتعتبر متطلبا أساسيا لإنتاج الهيدروجين الأخضر.
وقال إن نجاح الأردن في الطاقة المتجددة مكننا من توقيع 12 مذكرة تفاهم لدراسة إمكانية إنتاج الهيدروجين الأخضر في الأردن واتفاقية إطارية واحدة مع المستثمرين المهتمين بتطوير هذه الصناعة، وإعداد الإستراتيجية الوطنية للهيدروجين الأخضر، وتشكيل الفريق الوطني لمتابعة وتنفيذ هذه الإستراتيجية.
وبين أن الورشة المنعقدة تعتبر الفعالية النهائية لإعداد الأطر التشريعية التنظيمية لإنتاج الهيدروجين الأخضر ومشتقاته واستخدامه وتصديره، مشيرا إلى أن صناعة الهيدروجين الأخضر ومشتقاته في الأردن هي صناعة جديدة تعمل الوزارة على تطويرها بالتعاون مع الشركاء الحكوميين والمطورين وجهات التمويل الدولية.
وأضاف أن خطوة تطوير الأطر التشريعية بالشراكة مع الشركاء للبدء بإنتاج الهيدروجين الأخضر تأتي بالتوازي مع دراسات تطوير البنية التحتية التي تقوم بها الوزارة حاليا لخدمة هذه الصناعة، لافتا إلى أنه سيتم تطوير القوانين والأنظمة الخاصة بمتطلبات الصحة والسلامة العامة والبيئة أيضا.
وتهدف الدراسات لمراجعة الإطار التشريعي والقانوني الناظمة لصناعة الهيدروجين الأخضر ومشتقاته في الأردن وتقديم المقترحات اللازمة لتحديث هذه الإطار بحيث يُمكن الأردن من استقطاب الاستثمارات الأجنبية في صناعة الهيدروجين.
ويتم إعداد "دراسة خيارات الأطر القانونية والتنظيمية لإنتاج الهيدروجين" من قبل شركة استشارية متخصصة بالمجال بالتعاون بين وزارة الطاقة والثروة المعدنية ومجموعة البنك الدولي ووزارة التخطيط والتعاون الدولي/ وحدة دعم الإصلاحات الاقتصادية وبدعم مقدم من الصندوق الائتماني متعدد المانحين الذي تتم إدارته بالشراكة بين وزارة التخطيط و التعاون الدولي مع البنك الدولي بالأردن، وتعتبر الورشة الرابعة والأخيرة حول الدراسة، وتهدف إلى عرض النتائج النهائية والتوصيات للدراسة ومناقشة خطة العمل المستقبلية لتنفيذ هذه التوصيات على المدى القصير والمتوسط، وذلك بعد الأخذ بعين الاعتبار ملاحظات الجهات المعنية وكافة أصحاب المصلحة المعنيين بصناعة الهيدروجين الأخضر.