بقيمة 1.1 مليار دينار حتى نهاية شهر أيار

الدول العربية تستحوذ على الحصة الأكبر من الصادرات الوطنية وبنسبة %34

013f80f7-العلم-الأردني-10
العلم الأردني

حلت دول منطقة التجارة العربية في المرتبة الأولى من ناحية وجهة الصادرات الوطنية خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الحالي بقيمة 1.146 مليار دينار.

اضافة اعلان


ومن هذه الصادرات 983 مليونا ذهبت إلى السوق السعودي وفق آخر أرقام التجارة الخارجية الصادرة عن دائرة الإحصاءات.


وبحسب تحليل أجرته "الغد" شكلت دول منطقة التجارة العربية ما نسبته 34 % من إجمالي الصادرات الوطنية خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الحالي.  


يشار إلى أن قيمة إجمالي الصادرات الوطنية خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الحالي بلغت 3.414 مليار دينار مقابل 3.197 مليار دينار مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي بزيادة نسبتها 7 %. 


ووفقا لأرقام التجارة الخارجية فقد سجلت قيمة الصادرات الوطنية إلى دول منطقة التجارة العربية خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الحالي زيادة بنسبة 17 % لتصل إلى 1.146 مليار دينار مقابل 983 مليون دينار مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.  


وفي المرتبة الثانية جاءت الدول الآسيوية غير العربية فيما شكلت 28 % من اجمالي الصادرات الوطنية بقمية 942 مليون دينار منها 63 مليون دينار ذهب إلى سوق اندونيسيا.


وتراجعت قيمة الصادرات الوطنية إلى الدول الآسيوية غير العربية خلال الاشهر الخمسة الأولى من العام الحالي بنسبة 2 % لتصل إلى 942 مليون دينار مقابل 958 مليون دينار مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.


وتشير الأرقام الرسمية إلى أن دول اتفاقية التجارة الحرة لشمال أميركا جاءت بالمرتبة الثالثة بقيمة 820 مليون دينار منها 780 مليون دينار إلى سوق الولايات المتحدة فيما شكلت ما نسبته 24 % من اجمالي الصادرات الوطنية.


وبحسب الأرقام ارتفعت قيمة الصادرات الوطنية إلى دول اتفاقية التجارة الحرة لشمال أميركا بنسبة 4 % لتصل إلى 820 مليون دينار مقابل 792 مليون دينار


وحلت دول الاتحاد الأوروبي بالمرتبة الرابعة بقيمة 136 مليون دينار منها 38 مليون دينار إلى هولندا فيما شكلت ما نسبته 4 % من اجمالي الصادرات الوطنية.


وارتفعت الصادرات الوطنية إلى دول الاتحاد الأوروبي خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الحالي بنسبة 23 % لتصل إلى 136 مليون دينار مقابل 110 ملايين دينار مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.


وفيما يتعلق بقائمة السلع المصدرة حتى نهاية شهر أيار (مايو) من العام الحالي جاءت الألبسة وتوابعها بالمرتبة الأولى بقيمة 504 ملايين دينار مليون دينار، تليها الأسمدة بقيمة 503 ملايين دينار، ثم الحلي والمجوهرات الثمينة بقيمة 404 ملايين دينار تليها البوتاس الخام بقيمة 293 مليون دينار والفوسفات الخام بقيمة 247 مليون دينار والمنتجات الكيماوية 206 ملايين دينار.


يشار إلى أن إجمالي الصادرات الكلية بلغت قيمتها حتى نهاية شهر أيار (مايو)  من العام الحالي 3.682 مليار دينار مقابل 3.486 مليار دينار مسجلة زيادة نسبتها 6 % مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.


أما المستوردات، فبلغت قيمتها 7.648 مليار دينار حتى نهاية شهر أيار (مايو) من العام الحالي بارتفاع نسبته 1 % مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي التي بلغت حينها 7.559 مليار دينار.


وبهذا فإن العجز في الميزان التجاري انخفض حتى نهاية شهر أيار (مايو) من العام الحالي بنسبة 3 % فيما بلغت قيمته 3.965 مليار دينار مقارنة بقيمته 4.072 مليار دينار التي سجلها لنفس الفترة من العام الماضي.  

 

اقرأ المزيد : 
6.8 % ارتفاع الصادرات الوطنية حتى نهاية أيار الماضي