الذهب يستقر ويتجه لانخفاض أسبوعي

استقرت أسعار الذهب الجمعة، بعد عمليات بيع مكثفة في الجلسة السابقة، إذ استوعب المتداولون تصريحات البنوك المركزية العالمية بشأن رفع أسعار الفائدة، لكن المعدن الأصفر يتجه لتسجيل أول انخفاض أسبوعي له في سبعة أسابيع في ظل قوة الدولار. وبحلول الساعة 02:33 بتوقيت غرينتش، ارتفع الذهب في المعاملات الفورية 0.2% إلى 1916.31 دولارا للأوقية (الأونصة)، بعد أن تراجع 2% وسط عمليات بيع الخميس، مدفوعة بارتفاع الدولار وجني الأرباح. ولم تشهد العقود الأميركية الآجلة للذهب تغيرا يذكر مسجلة 1915.80 دولارا. واكتسبت أسعار الذهب نحو 300 دولار منذ تشرين الثاني/نوفمبر بفضل توقعات رفع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) أسعار الفائدة بوتيرة أقل، إذ إن بيئة أسعار الفائدة المنخفضة تقلل من تكلفة الفرصة البديلة لحيازة المعدن النفيس الذي لا يدر عائدا. وبعدما رفع المركزي الأميركي سعر الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس، بعد عام من الزيادات الحادة، رفع كل من البنك المركزي الأوروبي وبنك إنجلترا أسعار الفائدة 50 نقطة أساس الخميس، كما كان متوقعا. في غضون ذلك، ارتفع الدولار 0.1%، مما كبح أسعار الذهب. وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة في المعاملات الفورية 0.3 %إلى 23.5232 دولارا للأوقية، بينما هبط البلاتين 0.1 % إلى 1020.51 دولارا، وزاد البلاديوم 0.1% إلى 1655.60 دولارا. رويترزاضافة اعلان