القواسمي : ارتفاع الضرائب والرسوم يهدد بإغلاق منشآت الألبسة

عمان- الغد - عبر ممثل قطاع الألبسة والمجوهرات في غرفة تجارة الأردن اسعد القواسمي عن استياء العاملين بالقطاع لعدم اهتمام الحكومة بالمشاكل والمعيقات التي تواجههم وإيحاد الحلول ما تسبب في إخراج القطاع من المنافسة على الصعيد الداخلي والخارجي.

اضافة اعلان

وقال القواسمي في بيان صحافي اليوم إن القطاع يعلب دورا من حيث عدد الشركات والأيدي العاملة اصبح مهدد أما بتقليص أعمالة أو هجرة هذا القطاع وما يترتب علية من إغلاقات للمنشآت وانتقال المستثمر للعمل في دول اخرى وذلك بسبب عدم الاهتمام الحكومي بهذا القطاع .

وأوضح القواسمي أن القطاع وعلى مدار الحزم التحفزية مازال بإنتظار أية خطوة إيجابية من قبل الحكومة وفي حالة ترقب لهذه الحوافز من خلال تخفيض ضريبة المبيعات وتخفيض الرسوم الجمركية ووضع آلية في عقود الإيجارات.

وبين القواسمي أن الغرفة قامت بتزويد وزارة الصناعة والتجارة والتموين بمصفوفة تحدد حجم المعيقات التي تواجه القطاع وعملت من خلالها في حل بعض المشاكل العالقة مع بعض المؤسسات ولكن لم تجد الحلول في المشاكل المؤثرة على المستهلك والتاجر مثل الضريبة والجمارك وعشوائية التراخيص وقانون المالكين والأجور.

يذكر أن إجمالي عدد محال الألبسة والأحذية بالمملكة يبلغ 10700 محل، توظف نحو 57 ألف عامل غالبيتهم من الأيدي العاملة الأردنية.