حركة سياحية مخالفة للتوقعات بعطلة "الأضحى"

متنزهون في أحد المطلات على البحر الميت -(الغد)
متنزهون في أحد المطلات على البحر الميت -(الغد)

خالف النشاط السياحي خلال عطلة عيد الأضحى المبارك توقعات عاملين في القطاع، كانوا عولوا على نسب إشغال مرتفعة نظرا لطول فترة العطلة.

اضافة اعلان


وأكد عاملون في القطاع أن ارتفاع درجات الحرارة ومحدودية عودة المغتربين، إضافة إلى عدم صرف الرواتب كانت من الأسباب الرئيسية لهذا التراجع.


وقال نائب رئيس جمعية الفنادق الأردنية والناطق باسمها حسين هلالات: "إن نسب إشغال الفنادق كانت دون المتوقع خلال العطلة الماضية".


وأكد هلالات، أن 50 % من نسب إشغال الفنادق خلال عطلة أيام العيد الماضية، كانت للأردنيين.


وأكد أن نسب إشغال الفنادق بعد عطلة العيد تراجعت بشكل كبير خاصة في العقبة والبحر الميت التي تراجعت يوم أمس إلى 5 %.


وأشار هلالات إلى أنه خلال عطلة العيد استحوذت فنادق البحر الميت فئة الخمس نجوم على أعلى نسبة إشغال في الأردن ووصلت إلى 80 %.


وبين أن فنادق العقبة بفئاتها كافة جاءت في المرتبة الثانية، إذ بلغت نسبة إشغال فئة الخمس نجوم 72 % خلال عطلة "الأضحى"، وبلغت نسبة إشغال فنادق الأربع نجوم 77 % مقارنة مع 82 % خلال "الأضحى" الماضي، متراجعة بنسبة 5 %، وبلغت نسبة إشغال الفنادق فئة الثلاث نجوم 68 % متراجعة بنسبة 6 %.


وفي العاصمة عمان، بلغت نسبة إشغال الفنادق فئة الخمس نجوم 52 % مسجلة نسبة تراجع وصلت إلى 12 %، وبلغت نسب إشغال فنادق الأربع نجوم 37 % وهي النسبة ذاتها في "الأضحى" الماضي، وتراجعت نسبة إشغال فنادق الثلاث نجوم 18 % خلال عطلة العيد.


وأضاف هلالات، أن "نسبة إشغال فنادق منطقة البحر الميت فئة الأربع نجوم بلغت 50 % متراجعة بنسبة وصلت إلى 25 % مقارنة مع عطلة "الأضحى" الماضي".


وفي البترا أكد هلالات تراجعا ملموسا في فنادق الخمس نجوم، إذ بلغت نسبة الحجوزات 28 % خلال عطلة عيد الأضحى الماضي لتسجل 6 % الأسبوع الماضي، وسجلت فنادق فئة الأربع نجوم نسبة تراجع من 19 % لتسجل نسب الإشغال 2 % خلال عطلة العيد الماضي، وبلغت نسب إشغال فنادق الثلاث نجوم 2 %.


وقال عضو جمعية المطاعم الأردنية عادل مرعي: "إن الإقبال على المطاعم السياحية كان "عكس المتوقع" إذ كانت التوقعات أن يشهد القطاع إقبالا ملحوظا ونشطا خلال العطلة".
وأكد مرعي أن هناك ظروفا عدة، أثرت على نشاط الحركة السياحية في المطاعم منها الارتفاع الكبير في درجات الحرارة وغياب المغتربين، إضافة إلى سفر الكثير من المواطنين الى خارج البلد واستغلال مدة العطلة.
وأشار إلى أن الإقبال المحدود كان غالبيته من المواطنين المحلين.


وقال نقيب مكاتب تأجير السيارات السياحية مروان عكوب: "إن نسبة إشغال السيارات السياحية لم تتجاوز حاجز الـ60 % خلال عطلة العيد".


وأكد عكوبة أن الإقبال أقل من المتوقع نظرا لتراجع أعداد زوار المملكة من السياح والمغتربين خلال العطلة.
وأشار إلى أن نسب إشغال السيارات السياحية غالبيتها كانت من الأردنيين.


وطالب عكوبة المواطنين، بضرورة التواصل مع النقابة لإعلامها بأي مشكلة يتعرض لها وأن النقابة مستعدة وجاهزة لمتابعة أي شكوى تصل من أي مواطن أو سائح. 

 

وحذر عكوبة من ظاهرة افتعال الحوادث التي تتعرض لها السيارات السياحية ، منبها إلى عدم التغاضي على الحادث والإصرار على فتح مخطط حادث "كوروكا"، إضافة إلى التواصل مع النقابة التي ستقوم بممارسة دورها في حماية "المستأجر". 


ويشار إلى أن الدخل السياحي سجل خلال الأربعة أشهر الأولى من العام الحالي ما قيمته 1.5 مليار دينار (2.1 مليار دولار)، وبلغ عدد زوار المملكة نحو 2.2 مليون زائر.


وارتفع الدخل السياحي خلال العام الماضي، بنسبة وصلت إلى 27 % ليسجل 7.4 مليار دولار مقارنة مع العام السابق.

 

اقرأ المزيد : 

العقبة: نشاط سياحي دون الطموحات