رغم انتشارها الواسع.. فئة الـ 100 دولار الأكثر إزعاجا في أمريكا

Untitled-1
دولارات

قالت صحيفة "وول ستريت جورنال" إن العملة الورقية الأمريكية من فئة 100 دولار والأكثر شيوعا، باتت الأكثر إزعاجا في الولايات المتحدة.


وبالرغم من تضاعف المبلغ المتداول في السنوات الأخيرة، إلا أن فئة الـ 100 دولار مكروهة من قبل الصرافين والاقتصاديين على حد سواء بسبب الخوف من أن تكون مزيفة، ولرغبة العديد من المستهلكين الاحتفاظ بها أكثر من إنفاقها.

اضافة اعلان


ووفقا لأحدث بيانات الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي، تضاعف عدد الأوراق النقدية من فئة 100 دولار التي تحمل "كوب بنجامين فرانكلين" بين عامي 2012 و2022، وهو نمو أسرع من أي فئة أخرى.


كما دعا الاقتصاديون إلى إبطاء عملية الطباعة، بسبب استخدامها في أنشطة غير مشروعة.


وبحسب الصحيفة كان البائعون وسط مانهاتن، في حالة تأهب عندما حاول مراسل صحيفة وول ستريت جورنال استخدام أوراق نقدية من فئة 100 دولار لدفع ثمن أشياء صغيرة، حيث قام البعض برفع العملة الورقية إلى الضوء لاكتشاف "USA 100" المضمنة فيها للتأكد من صحتها، واستخدم آخرون قلمًا مزيفًا به حبر يتحول إلى اللون الأسود عند ملامسته لعملة مزورة.

 

ورفضت العديد من المحلات الدفع بفئة 100 دولار لشراء مستلزمات ذات أثمان قليلة بحجة عدم وجود ما يكفي من فئات العملة الصغيرة، في حين علقت بعض المحلات ملاحظة تُشير إلى عدم قبولها أكثر من فئة 20 دولارا كوسيلة دفع مقبولة.