علان: ضعف القوة الشرائية يلقي بظلاله على الأسواق

مواطنون في منطقة وسط البلد -(الغد)
وسط البلد
قال نقيب تجار الألبسة والأحذية سلطان علان، اليوم الاثنين، إن حركة الأسواق بطيئة "جدا" مع قرب عيد الأضحى، متأملا أن تتحسن الحركة الشرائية في الأيام المقبلة.اضافة اعلان

وأضاف علان أن سبب الحركة التجارية البطيئة جدا، هو ضعف القوة الشرائية.

ولفت إلى أن أغلب البضائع الخاصة بالعيد أصبحت موجودة في السوق ولا مشاكل تذكر بملف التخليص الجمركي ولكن المشكلة حاليا هي الفوضى بسوق الألبسة حيث لا قرارات بخصوص الطرود البريدية وتنظيم الأسواق العشوائية في الواحدات والحسين والزرقاء والعقبة وغيرهم.

ويرى علان أن الأعباء الضريبية على القطاع مرتفعة.

وقال علان إن عيد الأضحى يأتي مع فصل الصيف وبداية موسم الأعراس وعطل المدارس، مشيرا إلى أن أسعار الألبسة والأضحية ستكون ضمن المستويات الاعتيادية تقريبا.

ويشغل قطاع الألبسة والأحذية والأقمشة أكبر القطاعات التجارية في البلاد قرابة 11 ألف منشأة بعموم المملكة، و63 ألفا من الأيدي العاملة بطريقة مباشرة غالبيتها أردنية، فيما هناك 180 علامة تجارية من الألبسة والأحذية تعمل وتستثمر بالسوق المحلية.-(المملكة)