قضية تطبيقات النقل غير المرخصة تراوح مكانها

Untitled-1
تعبيرية

ما تزال قضية التطبيقات الذكية لنقل الركاب غير المرخصة تراوح مكانها على الرغم من قيام وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة نهاية آذار (مارس) الماضي بحجب 24 تطبيقا غير مرخص في الأردن.

اضافة اعلان


وعادت بعض التطبيقات غير المرخصة خلال الايام الماضية بنشر اعلانات ترويجية على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي بعد غيابها إثر عملية الحجب.


وأكدت الناطق الاعلامي باسم هيئة تنظيم قطاع النقل البري عبلة وشاح لـ"الغد" ان التطبيقات المرخصة في البلاد ما تزال اربعة تطبيقات (أوبر وكريم وبترا رايد وجيني). 


وكانت وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة اعلنت نهاية آذار الماضي، عن حجب 24 تطبيقاً ذكيًا لنقل الركاب غير مرخصة في الأردن، "نظراً لمنافستها غير العادلة للتطبيقات المرخصة ولآثارها الاجتماعية والأمنية الكبيرة على المستخدمين".


وقالت الوزارة في بيان، إنها حجبت التطبيقات من "متاجر التطبيقات الإلكترونية بالتعاون مع الشركات الدولية (Apple, Huawei, Google)".


وبحسب بيان لوزراة الاقتصاد الرقمي، جاءت هذه الخطوة "في إطار تعاون الوزارة وبالتشارك مع وزارة النقل وهيئة تنظيم قطاع النقل البري وهيئة تنظيم قطاع الاتصالات ومديرية الأمن العام لضمان أمن وسلامة المستخدمين والمشغلين على حد سواء".


وقالت إن "استخدام تطبيقات النقل غير المرخصة يعرض المستخدمين لمخاطر متعددة، بما في ذلك انعدام المسؤولية في حال وقوع حوادث لا سمح الله أو مشكلات متعلقة بالسلامة، إضافة إلى عدم التزامها بمعايير الجودة المطلوبة، مما يؤدي إلى تجارب سلبية للمستخدمين".


إلى ذلك أشارت وشاح الى ان الهيئة بانتظار نتائج دراسة تحديد الحاجة وحجم الطلب على خدمات سيارات التأجير السياحي وخدمة السيارات الفخمة (الليموزين) وخدمة نقل الركاب من خلال استخدام التطبيقات الذكية وخدمات التكسي بجميع انماطه.


وبينت ان هيئة تنظيم النقل البري اعلنت عن هذه الدراسة لتسليط الضوء على الجوانب المتعددة لهذا القطاع الحيوي، بهدف تقديم تحليل علمي يستند الى الواقع لتوجيه الاستثمارات وتحسين الخدمات وتطوير التشريعات واللوائح المتعلقة بالنقل بالأنماط المستهدفة في الدراسة وكذلك تقديم توصيات قيمة للجهات المعنية بهذا القطاع سوء على مستوى الحكومة او لقطاع المستثمرين من خلال هذه الدراسة الشاملة التي تستهدف تحليل حجم الطلب والتوقعات المستقبلية لخدمات نقل الركاب في المملكة  حتى عام 2034.

 

اقرأ المزيد : 

التطبيقات غير المرخّصة للنقل البري .. إضرار بإيرادات الموازنة والكباتن والمستثمرين