وفد أردني في دمشق اليوم لبحث معيقات التجارة والنقل

5fbde232-c42e-4482-b2b0-27bee741fc5d
5fbde232-c42e-4482-b2b0-27bee741fc5d
عمان- الغد- يبدأ وفد أردني يضم فعاليات خدمية من نقابتي اصحاب شركات التخليص ونقل البضائع، وأصحاب السيارات الشاحنات الاردنية اليوم السبت، زيارة عمل رسمية إلى سورية تستمر عدة ايام لبحث معيقات التبادل التجاري وحركة نقل البضائع بين البلدين. وتأتي زيارة الوفد بدعوة من اتحاد شركات شحن البضائع الدولي السورية لزيارة دمشق وبحث معيقات انسياب البضائع وحركة النقل والترانزيت بين البلدين وإيجاد الحلول لمختلف التحديات ومعالجتها بما يمكن من سهولة انسياب البضائع ودعم حركة التجارة بين البلدين الشقيقين. وقال نقيب اصحاب شركات تخليص ونقل البضائع ضيف الله ابو عاقولة إن زيادة الوفد تتضمن العديد من اللقاءات مع اتحاد شركات شحن البضائع الدولي السورية وغرفة صناعة دمشق بالإضافة الى عقد اجتماع مع مسؤولين حكوميين من وزارة النقل السورية. واكد ابو عاقولة اهمية السوق السورية للاقتصاد الأردني وتجارة المملكة الخارجية، خاصة مع لبنان وتركيا ودول الاتحاد الأوروبي، وكذلك لعمليات نقل بضائع الترانزيت إلى دول الخليج والعراق ومصر عبر الاراضي الأردنية والسورية. وأشار إلى أنه سيتم فتح حوار مع اتحاد شركات البضائع السورية حول اهمية تجاوز المعيقات لاقتصاد البلدين، لافتا الى العلاقات التاريخية التي تربط شعبي البلدين. وأوضح ابو عاقولة ان حجم التبادل التجاري بين البلدين دون مستوى الطموح والامكانات المتاحة حيث بلغت قيمة الصادرات الوطنية إلى سورية خلال الاشهر التسعة الاولى من العام الحالي 39,4 مليون دينار مقابل 24,3 مليون دينار مستوردات. من جهته، أكد نقيب اصحاب الشاحنات الاردنية محمد خير الداود اهمية الزيارة من اجل بحث معيقات تجارة الترانزيت عبر البلدين، وزيادة التبادل التجاري بما ينعكس ايجابا على اقتصاد البلدين. وأعرب الداود عن امله بتجاوز المعيقات التي تعترض حركة التجارة بين البلدين واستئناف النشاط التجاري ليعود الى مستويات ما قبل الازمة السورية مبينا انه سيتم المطالبة بإزالة الرسوم عن الشاحنات لتسهيل انسياب البضائع ودعم التجارة البينية بين البلدين.اضافة اعلان