أغذية أساسية معالجة قد تزيد خطر أمراض القلب والدماغ

أغذية أساسية معالجة قد تزيد خطر أمراض القلب والدماغ
أغذية أساسية معالجة قد تزيد خطر أمراض القلب والدماغ

حذر خبراء، من أن الإفراط في استهلاك الأطعمة فائقة المعالجة قد يزيد من خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية. بحسب ما نشر موقع "روسيا اليوم".

اضافة اعلان


لكن الأمر لا يقتصر على رقائق البطاطا وألواح الشوكولاتة التي نحتاج إلى القلق بشأنها. العديد من الأطعمة التي نعتبرها "صحية"، هي أيضا فائقة المعالجة من الناحية التقنية.


عادة ما تحتوي الأطعمة فائقة المعالجة على مكونات لن تجدها في خزانة مطبخك. وقد لا تتعرف على أسماء الملونات والمحليات والمواد الحافظة.


هنا، يكشف MailOnline عن بعض الأطعمة الصحية التي ربما لم تكن تدرك أنها في الواقع معالجة للغاية.


علب الحساء

على الرغم من أن الحساء المصنوع في المنزل لا يمكن تصنيفه على أنه فائق المعالجة، إلا أن الحساء المباع في علب يحتوي على مكونات غالبا ما تكون غير مألوفة.


على سبيل المثال، تحتوي علبة حساء البندورة على "منظم الحموضة - حامض الستريك".


يضاف منظم الحموضة هذا إلى الحساء للتحكم في الطعم، وكذلك مستوى PH لوقف نمو البكتيريا.


ويحتوي حساء الدجاج بالكريمة أيضا على مثبتات للحفاظ على امتزاج المكونات معا.


ألواح الشوفان

قد يتم بيعها كوجبة خفيفة صحية، ولكن ألواح الشوفان غالبا ما تكون مليئة بالمحليات الاصطناعية والمواد الكيميائية. على الرغم من أنها مصنوعة بنسبة 60% من الشوفان، إلا أن ألواح الشوفان المقرمش من Nature Valley تحتوي على الليسيثين المستحلب.


ويعد تناول المكسرات أو الشوفان محلية الصنع إحدى طرق تجنب هذه المواد الكيميائية والمحليات.


مخفوق البروتين

يتم شرب هذه المخفوقات من قبل رواد صالة الألعاب الرياضية لبناء العضلات، وغالبا ما تكون بنكهة المحليات. ولكن أغلبها يحتوي على محلي السكرالوز والعديد من المثبتات. وهذا يعني أن مخفوق البروتين يتم معالجته بشكل فائق.

وعلى الرغم من أن إضافة السكرالوز إلى الطعام لا تجعله صحيا، إلا أنه يساعد الناس على تقليل استهلاك السكر، ما يقلل من خطر تسوس الأسنان، حسبما تقول هيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية.


بدائل اللحوم النباتية

صدور الدجاج وشرائح السمك هي أطعمة مكونة من مكون واحد وليست معالجة بشكل فائق. لكن الطعام النباتي المعاد تصنيعه ليشبه اللحوم في شكله وطعمه، خضع لإضافة نكهات لجعله مستساغا ومواد كيميائية لجعله يبدو جذابا.

 

اقرأ أيضاً: 

دراسة جديدة: الأطعمة فائقة المعالجة تجعلك مكتئبا