أمسية في الزرقاء تناقش "الرواية النفسية بين التجربة والتطبيق"

جانب من الامسية- (من المصدر)
جانب من الامسية- (من المصدر)
الزرقاء- نظم نادي أسرة القلم الثقافي في الزرقاء، مساء أول من أمس، أمسية للكاتبة الروائية دعاء البيك للحديث عن الرواية النفسية بين التجربة والتطبيق، بحضور رئيس وأعضاء الهيئة الإدارية للنادي وجمع من الكتاب والنقاد والمهتمين.اضافة اعلان
ورصدت الكاتبة دعاء البيك، العلاقة الجدلية القائمة بين علم النفس والرواية من خلال تجربتها الشخصية، إذ سلطت الضوء على فروع علم النفس وأسسه التي يستند إليها الأديب في كتابة مضمون الرواية وأسلوب الحوار ورسم الشخصيات البسيطة والمركبة وسبر أغوار تلك الشخصيات بشكل دقيق ومعمق.
كما تطرقت الروائية دعاء البيك إلى دور الخبرات السابقة وما تحمله في طياتها من مشاعر مكبوتة وأفكار وما ينتج من صراعات داخلية بين المشاعر والأفكار والرغبات من جهة، والصراعات الخارجية ما بين تلك المفاهيم والأفكار الذاتية وصداماتها مع الواقع الخارجي من جهة أخرى، إلى جانب انعكاسات كل ذلك في الصياغة الأدبية للرواية.
وأشارت الكاتبة إلى دور الأدب، وخاصة الرواية في خدمة علم النفس، باعتبار الأدب مصدرا من مصادر الدراسات النفسية، كما يمكن اعتبار كل أنواع الأدب من طرق العلاج النفسي في التخلص من الاضطرابات النفسية البسيطة، موضحة حقيقة أن الأدب، بكل أشكاله وأساليبه الفنية، يعتمد على القدرة في صياغة الشخصيات وأنماطها السلوكية .
وفي نهاية الأمسية، التي أدارتها الزميلة عضو الهيئة الإدارية للنادي الكاتبة حلا السويدات، جرى نقاش وحوارات وطرحت العديد من المداخلات، حيث أجابت الكاتبة عن الأسئلة والاستفسارات كافة. -(بترا)