البابونج.. زهرة صغيرة بفوائد كبيرة ومذهلة

شاي البابونج
شاي البابونج
لطالما استخدم شاي البابونج، كعلاج شعبي تقليدي، لمجموعة واسعة من المشكلات الصحية. في الوقت الحاضر، يستكشف الباحثون بشكل متزايد فعاليته في إدارة الأمراض، بما في ذلك السرطان والسكري. حتى الآن، أظهرت الأبحاث حول فاعلية شاي البابونج أنها واعدة. ومع ذلك، تختلف الدراسات مع بعض الأبحاث التي تثبت فوائد واضحة مقارنة بالعلاجات البديلة، والبعض الآخر يشير فقط إلى تلك المحتملة. بالنسبة لمعظم الناس، فإن شاي البابونج آمن للمحاولة كمكمل للعلاجات الأخرى، ولكن لا ينبغي أن يحل محل العلاجات الطبية السائدة عندما يعاني الأشخاص من أمراض خطيرة.

ما هو شاي البابونج ؟

شاي البابونج هو علاج شعبي تقليدي مصنوع من زهور البابونج المجففة. تختلف فاعلية شاي البابونج المختلفة، حيث يحتوي بعضها على بابونج أكثر بكثير من البعض الآخر. من المرجح أيضًا أن يسبب الشاي الأكثر فاعلية آثارًا جانبية للأشخاص المعرضين له. وبالتالي، من الأكثر أمانًا البدء بجرعة منخفضة والعمل على جرعات أكبر ببطء. يحتوي البابونج على مواد كيميائية تسمى الفلافونويد. هذه الفلافونويد هي نوع من العناصر الغذائية الموجودة في العديد من النباتات، وهي تلعب دورًا مهمًا في التأثيرات الطبية للبابونج. وهناك طريقة فعالة للمحافظة على مضادات الأكسدة الموجود بها وذلك عبر نقعها بالماء الساخن وليس غليها لصنع الشاي. كما يمكن أيضا تناول مسحوق البابونج على شكل كبسولات. وتكمن أهمية البابونج فيما يقدمه من فوائد صحية من أبرزها:

مصدر ضخم لمضادات الأكسدة

تحتوي أزهار البابونج على مستويات عالية من مضادات الأكسدة، بما في ذلك مركبات الفلافونويد والفينولات والتربينويدات. وتساعد مضادات الأكسدة الموجودة في البابونج في الحفاظ على الخلايا شابة، كما أنها تحمي القلب والدماغ والأعضاء الحيوية الأخرى من الأمراض المزمنة. بحسب ما نشره موقع (ساتيك ديلي).

لنوم عميق

تتضمن جودة نومك الوقت الذي تستغرقه لتغفو (من الناحية المثالية أقل من 20 دقيقة)، ومدة نومك (من الناحية المثالية، انقطاع واحد في الليلة على الأكثر). يمكن أن يساهم البابونج بتحسين جودة النوم وذلك لأن أحد مضادات الأكسدة الموجودة في البابونج المعروف باسم (apigenin) يرتبط بمستقبلات البنزوديازيبين في الدماغ لإنتاج تأثيرات مهدئة. وحتى إذا كنت لا تعاني من الأرق ، فمن المحتمل أن يساعدك تناول البابونج في الحصول على قسط أكبر من النوم ليلاً.

التقليل من الالتهابات

وفقًا لبحث نُشر في المجلة الدولية للطب الجزيئي، فإن البابونج يرتبط بالمستقبلات التي تنظم الاستجابة الالتهابية. في الطب التقليدي، تم تحضير أزهار البابونج في مراهم أو مراهم للجلد لعلاج الأمراض الالتهابية مثل الطفح الجلدي والأكزيما. ويرتبط الالتهاب المزمن في الجسم بمجموعة واسعة من الأمراض، من السرطان إلى أمراض القلب. الأعشاب مثل البابونج التي تقلل الالتهاب يمكن أن تقلل من خطر الإصابة بهذه الأمراض الشائعة.

صحة قلبية أفضل

يعتبر البابونج مصدراً أسياسياً لمضادات الأكسدة الفلافون"Flavone" التي تؤدي دوراً في تحسين صحة القلب. تمت دراسة الفلافونات "Flavones" لقدرتها على خفض ضغط الدم ومستويات الكوليسترول، وهي علامات مهمة تشير إلى خطر الإصابة بأمراض القلب. وجدت إحدى الدراسات التي أجريت على 64 مريضاً مصاباً بداء السكري، أن أولئك الذين شربوا شاي البابونج مع وجبات الطعام، لديهم تحسن ملحوظ في مستويات الكوليسترول الكلي والدهون الثلاثية والكوليسترول الضار، مقارنة بأولئك الذين شربوا الماء.

يخفف من تقلصات الطمث

يمكن أن يكون شرب البابونج مفيدا للنساء في أيام الدورة الشهرية.إذ أن تناول البابونج بجرعات يومية يقلل بشكل فعال من ألم التشجنات وحدة النزيف.

التخلص من الغازات والانتفاخ

من الفوائد الشائعة للبابونج قدرته على تخفيف الغازات وانتفاخ البطن وعسر الهضم. يمكن أن يساعد شرب كوب أو كوبان من شاي البابونج في تخفيف معظم أعراض اضطرابات الجهاز الهضمي، ولهذا السبب غالبا ما يتم تضمين البابونج في خلطات العلاج بالأعشاب لمتلازمة القولون العصبي. وسواء كنت تعاني من آلام في المعدة من حين لآخر أو كنت تعاني من مرض متعلق بالأمعاء، فمن المحتمل أن يساعد البابونج. كما أنها تستخدم لتخفيف المغص عند الأطفال.

مفيد لمرضى السكري

يساعد شرب شاي البابونج في خفض مستويات السكر في الدم. وقد تمنع خصائصه المضادة للالتهابات تلف خلايا البنكرياس، الذي يحدث عندما ترتفع مستويات السكر في الدم بشكل مزمن. وقد أظهرت دراسة أن ثلاثة أكواب من شاي البابونج يوميا تعمل على تحسين مستويات السكر في الدم في غضون ثمانية أسابيع. بحسب ما نشره موقع (فيرست بوست). تعد صحة البنكرياس مهمة للغاية، إذ ينتج الأنسولين، وهو الهرمون المسؤول عن إزالة السكر من الدم. في إحدى الدراسات التي أجريت على 64 شخصاً مصاباً بالسكري، كان متوسط ​​مستوى السكر في الدم لدى الذين شربوا شاي البابونج يومياً مع وجبات الطعام لمدة 8 أسابيع، أقل بكثير من أولئك الذين تناولوا الماء.

فوائد البابونج التجميلية

البابونج ليس فقط للعلاج والاسترخاء والنوم بشكل أفضل. يمكن لهذا النبات الصغير أن يصنع العجائب للشعر والعينين والبشرة. وقد حجز لنفسه مكاناً راسخاً في صناعة مستحضرات التجميل، كما في الطب الطبيعي.

للشعر

البابونج هو المكون الرئيسي للشامبو والعلاجات الأخرى ذات التأثيرات "المعززة" للون الأشقر. إذا كان الشعر الأشقر باهتاً وفقد لمعانه، فهذه هي الفرصة لتبني العناية بالبابونج. يمكن وضع منقوع البابونج على الشعر كماء شطف بعد الشامبو المعتاد. بفضل الأصباغ الذهبية (apigenin) التي يحتوي عليها، يمنح لمعاناً فوراً للشعر. كما أنه حل مثالي لتفتيح الشعر بشكل طبيعي من دون إتلافه. الاستخدام المنتظم لمنقوع البابونج كمياه شطف يمنح لمعاناً للشعر البني.

لصحة فروة الرأس

وُجد أنَّ البابونج أيضاً فعال جداً للوقاية من قشرة الرأس والقضاء عليها. إضافة إلى ذلك، فهو يهدئ فروة الرأس المتهيجة ويقوي الشعر الضعيف ويجمله.

فوائد البابومج للعيون

  • من فوائد شاي البابونج.. يزيل احتقان العينين
    من فوائد شاي البابونج.. يزيل احتقان العينين والهالات السوداء
يُعرف البابونج بتأثيره في إزالة الاحتقان، ويساعد على التخلص من الهالات السوداء والانتفاخات تحت العينين. للقيام بذلك، يتم نقع الزهور في الماء الساخن لمدة 10 دقائق. يترك ليبرد، ثم توضع الكمادات من المنقوع على الجفون لمدة نصف ساعة. مفعول أكياس شاي البابونج جيدة إن لم تكن مصنوعة من مواد ضارة. كما أن من الممكن وضع منقوع البابونج أو الأكياس المحلولة بالماء الساخن لمدة 15 دقيقة في الثلاجة قبل استخدامها.

فوائد البابونج للبشرة

  • فوائد البابونج مذهلة للبشرة.. إشراقة سريعة
    فوائد البابونج مذهلة للبشرة.. إشراقة سريعة
البابونج مثالي لتهدئة وترطيب البشرة الحساسة والمتهيجة والاحمرار المنتشر. بمجرد أن يتم تنظيف البشرة بعناية، يتم وضع ماء البابونج كغسول قبل الذهاب إلى الفراش. لا شيء مثله لبشرة منتعشة ومشرقة عند الاستيقاظ. عند تطبيق هذه الطريقة، من الممكن أيضاً إضافة بضع قطرات من زيت البابونج الأساسي إلى كريم الليل.

بخار البابونج للبشرة

يعتبر حمام بخار البابونج للوجه أيضاً فكرة رائعة، لتنقية البشرة والاستمتاع بفوائد البابونج. يكفي تسخين المياه المعدنية، ثم ترك زهور البابونج المجففة تنتقع لمدة 5 دقائق حتى تحرير المواد الفعالة التي تحتويها. يتم تغطية الرأس بمنشفة وإغماض العينين. بعد 10 دقائق، يتم غشل الوجه بماء فاتر، ثم بماء بارد، لشدّ المسام. ثم تنشيف الوجه برفق بمنديل قطني ناعم. تأثير البابونج سريع لإشراق البشرة.اضافة اعلان