"الحارة" ليس وحده.. أفلام أردنية فلسطينية أثارت الجدل بجرأتها

iUVQv
iUVQv
أثار فيلم "الحارة" الأردني، جدلاً كبيراً على منصات التواصل الاجتماعي، بسبب الألفاظ والإيحاءات التي وصفها البعض بالجريئة. تدور قصة الفيلم في حي شرقي العاصمة الأردنية عمان يحكمه العنف والنميمة، حيث يحاول شخص أن يفعل المستحيل ليكون مع حبيبته، لكن والدتها تقف في وجه علاقة الحب القائمة بينهما، فتزداد الأمور سوءاً عندما يقوم أحد الأشخاص بتصوير فيديو لهذا الشاب والفتاة في موقف حميمي للغاية، لتحاول والدة الفتاة إنهاء الأمر مستعينة بعصابة مجرمة، لكن الأمور لا تسير وفقاً للخطة التي قامت بحياكتها.

صالون هدى

تدور أحداث الفيلم من خلال قصة حقيقية حول فتاة تٌدعى هدى تمتلك صالوناً نسائياً في مدينة بيت لحم، تتردد أم شابة تدعى ريم على الصالون بصورة دورية لتغيير قَصة شعرها، فتحاول هدى ابتزازها بعد تصويرها في مواضع مخلة، لتقوم بما هو ضد مبادئها وخيانة بلدها، وتنقلب الأمور رأسا على عقب. تعليقا على “صالون هدى”.. جهات رسمية: مشاهد العري غير أخلاقية وتخدم العدو اضافة اعلان

أثارت المشاهد الجريئة في الفيلم، غضب الفلسطينيين، واصفينها بالمنافية لتعاليم الدين الإسلامي، وتقاليد الشعب الفلسطيني المحافظ، في حين اتهمه بعضهم بضرب النسيج المجتمعي ومحاولة إظهاره بصور غير واقعية.

كما طالب هؤلاء بمحاسبة القائمين على الفيلم، مستنكرين أن يتم تصدير صورة سيئة لمجتمع يعيش تحت الاحتلال والحصار بهذه الطريقة "الفجّة".

فيلم أميرة

وجه لفيلم "أميرة"، الذي يتناول موضوع تهريب نطف الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية، عدة تهم من بينها "الإساءة للأسرى وللأبناء المولودين من تلك النطف" والذين يطلق عليهم لقب "سفراء الحرية" وأنه يدعم "الرواية الإسرائيلية" بشأن تهريب النطف، الذي يعتبره الفلسطينيون شكلا من أشكال النضال.

القصة الكاملة لـ”فيلم أميرة”

يروي الفيلم قصة أميرة، التي ولدت من نطفة مهربة من سجن إسرائيلي لتكتشف بعد سنوات أن النطفة لضابط إسرائيلي وليست لأسير فلسطيني كما كان يُعتقد.

الفيلم من كتابة وإخراج المصري محمد دياب وبطولة النجمة الأردنية صبا مبارك والممثلة الفلسطينية الأردنية تارة عبود في دور أميرة والممثلين الفلسطينيين صالح بكري وزياد بكري وعلي سليمان. والفيلم إنتاج مصري أردني فلسطيني مشترك.

فيلم جابر

أثار الفيلم العالمي "جابر"، الذي تم البدء بتصويره في الأردن قبل 4 أعوام، ضجة واسعة في البلاد، بعد أن اعتذر الممثل الأردني علي عليان عن دوره بسبب السيناريو الذي يقرّ "بأحقية اليهود بفلسطين". حيث أعلن الأخير أن هناك نصوصا صريحة وواضحة في السيناريو تبين أن لليهود الحق في فلسطين وفي منطقة البتراء جنوب الأردن.

إلغاء تصوير فيلم “جابر” والتحقت مجموعة من الممثلين الأردنيين بعليان، بينهم عبد الكريم القواسمي ومحمد سميرات وغيرهم، مشيرين إلى أن الخلاف مع مخرج الفيلم كان بسبب احتواء السيناريو على عدة مغالطات تاريخية ودينية، فباءت محاولة استكمال تصوير الفيلم بالفشل. -وكالات