الرجال أكثر إدماناً على التسوق من النساء

التسوق- صورة تعبيرية
التسوق- صورة تعبيرية
بين تطبيق «بينتيريست» للتسوق أن الرجال أكثر إدماناً على التسوق من النساء، حسب تقرير نشره مؤخراً موقع «ديجيتال إنفورمايشن ورد» (digital information world). حيث يدعي التطبيق، وفقاً للتقرير واستناداً إلى بيانات موقع «توك شوب» (Talkshoppe)، أن الرجال يخططون لإنفاق الأموال في التسوق أكثر من الإناث في عام 2022. وأن الرجال من الفئة العمرية بين 25 سنة و42 سنة هم الفئة الأكثر نمواً سكانياً، فيعد «بينتيريست» المكان المثالي للتسوق والبحث عن الأفكار بالنسبة لهم. حيث يرغب أكثر من 75% من هؤلاء في إنفاق المزيد من الأموال لتحقيق أحلامهم، مثل العثور على وظيفة أفضل وأماكن جديدة أفضل للعيش مع العائلة والتطور في الحياة الشخصية. وكانت بعض الأحلام أساسية حيث 55% منهم كانوا يرغبون في مشاهدة المزيد من الأفلام في دور العرض، وكان 50% يرغبون في إقامة المزيد من الحفلات في المنزل. وحتى بعض الرجال يبحثون عن المزيد من الطرق لقضاء الوقت مع أسرهم (60%)، حيث ذكر «بينتيريست» في منشور لمدونة في يوم الخميس الفائت، أن الرجال أكثر وعياً بالعلامات التجارية من النساء كما أنهم ينفقون الأموال على العلامات التجارية التي يثقون بها بسهولة، علماً أنهم يتسوقون بطرق مختلفة جداً عن النساء. وشارك التطبيق 3 نقاط رئيسية للبائعين ممن يريدون إبقاء الرجال في الفئة المستهدفة، حيث إن النقطة الأولى كانت أن معظم الرجال من المتسوقين المتميزين، فهم ينفقون الكثير على العلامات التجارية التي يثقون بها ويدفعون السعر الكامل للعناصر المفضلة لديهم بدلاً من انتظار التخفيضات. والنقطة الثانية هي أن الرجال هم أفضل الباحثين عند شراء أي شيء يريدونه والنقطة الأخيرة وفقاً للتطبيق، هي أن الرجال يحبّون العناصر ذات الطابع الشخصي . ودائماً يودّون الإنفاق على مثل هذه الأشياء التي تثير اهتمامهم، حيث إنهم متسوّقون ممتازون وانتقائيّون وعلى استعداد دائم لإنفاق الأموال على الأشياء التي تعجبهم.اضافة اعلان