"الفقية" يحصل على جائزة شرفية في "قمة اسطنبول للقادة الشباب"

الشاب الحسن الفقية
الشاب الحسن الفقية

حصل الشاب الحسن الفقية والمشارك في قمة اسطنبول للشباب المقامة في جامعة اسطنبول على جائزة شرفية مقدمة من اللجنة التنظيمية للحدث كأفضل قائد شاب في نسختها السادسة بعنوان أهداف التنمية الاجتماعية للقادة الشباب والذي اقيم للفترة بين السادس والتاسع من الشهر الحالي في مدينة اسطنبول .

اضافة اعلان

القمة التي شهدت مشاركة أكثر من ٣٠٠ مشارك ، هدفت على تمكين الشباب عبر قضايا مختلفة تتمحور حول أهداف التنمية المستدامة وهي عبارة عن مجموعة من 17 هدفًا وُضعت من قِبل الأمم المتحدة ، وقد ذُكرت هذه الاهداف في قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة والتي تهدف بالأساس على مخطط لتحقيق مستقبل أفضل وأكثر استدامة لجميع الناس والعالم بحلول عام ٢٠٣٠ .

الفقية والذي كان مشروعة قائماً على الهدفي الثامن والتاسع ( العمل ونمو الاقتصاد - الصناعة والهياكل الأساسية ) وهدف على توفير فرص العمل تشاركي بين القطاع العام والخاص لتشغيل الايادي العاملة مما يعود بالنفع على الدولة والمواطن على حد سواء .

اختيار الحسن كأفضل مشارك في مؤتمر القاده الواعدين جاء ليبرهن على استمرارية مذهلة في مسيرته و مواصلاً ابراز اسمة كأحد الشباب الواعدين .