دراسة: تناول أدوية ضغط الدم قد يقلل من خطر الإصابة بالخرف

دراسة: تناول أدوية ضغط الدم قد يقلل من خطر الإصابة بالخرف
دراسة: تناول أدوية ضغط الدم قد يقلل من خطر الإصابة بالخرف
توصلت دراسة جديدة إلى أن الانتظام اليومي بتناول أدوية ضغط الدم قد يجنب الإصابة بالخرف في وقت لاحق من الحياة. بحسب ما نشر موقع “سي ان ان العربية”. وقالت روث بيترز، المؤلفة المشاركة في الدراسة، والأستاذة المشاركة في جامعة “نيوساوث ويلز” بأستراليا، لـCNN: “إن العلماء يعرفون بالفعل أن ارتفاع ضغط الدم، خصوصًا بين سن الـ40 والـ65 عامًا، يزيد من خطر الإصابة بالخرف في وقت لاحق من الحياة”. لكنها أضافت أن البحث لم يكن واضحًا بشأن ما إذا كان خفض ضغط الدم لدى كبار السن سيقلل من هذا الخطر. وأوضحت بيترز: “تظهر البيانات أن هؤلاء الأشخاص، الذين يتناولون أدوية لخفض ضغط الدم، أقل عرضة لخطر الإصابة بالخرف من أؤلئك الذين يتناولون دواءً وهميًا مطابقًا”. وجمعت الدراسة، التي نشرت هذا الأسبوع في مجلة القلب الأوروبية، بيانات من خمس تجارب سريرية كبيرة عشوائية مزدوجة التعمية تعود لأكثر من 28 ألف شخص من كبار السن من 20 دولة، بمعدل عمر وسطي 69 عامًا. وجميع المشاركين لديهم تاريخًا مع ارتفاع ضغط الدم. وقارنت كل تجربة سريرية الأشخاص الذين يتناولون أدوية ضغط الدم مع الأشخاص الذين يتناولون حبوبًا وهمية مطابقة. وتمت متابعتهم لمدة 4.3 سنة كمعدل وسطي. وتبين أن هناك علاقة خطية واسعة بين انخفاض المخاطر الإدراكية بالتوازي مع انخفاض ضغط الدم. ولم يكن هناك أيضًا ما يشير إلى أن أدوية ضغط الدم قد تضر بتدفق الدم إلى الدماغ في سن متأخرة. وقالت بيترز: “نحن نعلم أن ما نقوم به طوال حياتنا، يحتمل أن يكون له أثرا على صحة الدماغ في أواخر العمر.. لذلك، أفضل نصيحة يمكن أن نقدمها هي اتباع أسلوب حياة صحي في جميع الأعمار.. وفي حال وصفت لك أدوية للتحكم بضغط الدم، فتناولها وفقًا لتعليمات طبيبك”. وأوضحت جمعية القلب الأميركية أن التغييرات في نمط الحياة قد تساهم بمدى حاجة الإنسان إلى تناول أدوية ضغط الدم. وتشمل ما يأتي: الحد من الكحول. إدارة التوتر. الإقلاع عن التدخين. نظام غذائي متوازن وقليل الملح. ممارسة الكثير من التمارين والنوم. تناول أدوية ضغط الدم وفق توجيهات الطبيب. وتظهر الأبحاث أنّ مثل هذه التغييرات قد تنجح. وكانت دراسة وضعت العام 2021، وجدت أن اتباع نظام غذائي صحي، وممارسة الرياضة، والتقليل من تناول الملح، تساهم بانخفاض ضغط الدم لدى الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم المقاوم، الذي لا يستجيب للأدوية. وفي دراسة استمرت 16 أسبوعًا، نشرت العام 2018، قام الأشخاص، الذين اتبعوا نظامًا غذائيًا قليل الملح، ومارسوا تقنيات إدارة الوزن، بتخفيض ضغط الدم لديهم بمعدل 16 ملم زئبقي انقباضي و10 ملم زئبقي انبساطي. ويعرف النظام الغذائي المستخدم بـDASH، ويشمل أربع إلى ست حصص من الخضار، وأربع إلى ست حصص أخرى من الفاكهة، وثلاث حصص من منتجات الحبوب الكاملة، وحصتين إلى أربع حصص من منتجات الألبان الخالية من الدسم أو قليلة الدسم، وحصص عدة من كل من اللحوم الخالية من الدهون، والمكسرات، والبذور، والبقوليات يوميًا.اضافة اعلان