دورة فلسطين من "كرامة" تتواصل بعرض أفلام وثائقية وروائية

مشاهد من الأفلام-(من المصدر)
مشاهد من الأفلام-(من المصدر)

 تتواصل في المركز الثقافي الملكي، فعاليات الدورة 14 (دورة فلسطين) من مهرجان "كرامة لأفلام حقوق الإنسان"، بعرض أفلام وثائقية وروائية طويلة وقصيرة، وعقد طاولة مستديرة تحت عنوان "لازمنا اجتماع".

اضافة اعلان


وعرض في اليوم الثاني من الدورة التي تتواصل حتى الثلاثاء المقبل، 19 فيلمًا وثائقيًا (تسجيليًّا) وتحريكيًّا طويلًا وقصيرًا.


كما عقد في قاعة فخر النساء زيد داخل المركز الثقافي الملكي، اجتماع "أنهار/ الشبكة العربية لأفلام حقوق الإنسان".


و"أنهار" هو مشروع إقليمي بإدارة فريق معمل 612 المؤسس والممول، بدعم من الصندوق الوطني للديمقراطية، يضم أعضاء من 11 دولة عربية، يواصل بعد سبعة أعوام من تأسيسه، توسعه ونشاطه الهادف إلى خلق التواصل بين الناشطين، ومخرجي الأفلام، ومديري المهرجانات، ومساحات العرض التي تعنى بأفلام حقوق الإنسان، بهدف بناء جسور تشجع تبادل الخبرات، من خلال إقامة الفعاليات، والإنتاجات وحملات الدعم المشتركة.


انبثق عن شبكة أنهار خمسة مهرجانات حقوقية حملت جميعها اسم "كرامة"، إضافة إلى مهرجان "إيراتو أفلام حقوق الإنسان" في ليبيا، مهرجان "أمم لأفلام حقوق الإنسان" في موريتانيا، ومؤسسة "إِكسيون 216" في تونس.


وفي مختلف مفردات المركز الثقافي الملكي: المسرح الرئيسي (مسرح هاني صنوبر)، والدائري (مسرح محمود أبو غريب)، وقاعة المعارض (قاعة فخر النساء زيد)، عرضت أفلام وثائقية طويلة وقصيرة من فلسطين: "بَكَرة رقم 21" (2022، 71 دقيقة) إخراج مهند اليعقوبي، "أريد أن أعيش" (2012، 17 دقيقة) إخراج أحمد طارق حمد، "كارثة غزة: اليوم الذي يلي" (2011، 55 دقيقة) إخراج: سمير عبد الله وخير الدين مبروك، "ملاحظات على النزوح" (2022، 74 دقيقة) إخراج خالد جرار، إضافة للفيلم الفلسطيني اللبناني البريطاني "شجرة فاديا" (2021، 82 دقيقة) إخراج سارة بيدينغتون. ومن تونس: "سوبر صليحة" (2023، 60 دقيقة) إخراج عماد المَثناني. ومن اليونان: "النصف الآخَر" (2022، 72 دقيقة) إخراج: جيورجوس موتافيس. ومن إنجلترا: "جدل" (2023، 30 دقيقة) إخراج: راي مالك، "الأغنية" (2022، 20 دقيقة) إخراج بن عبيدي.

 

ومن قبرص "ليلة أعمال شغب" (2023، 14 دقيقة) إخراج: أندرياس شيتانيس. ومن إسبانيا "ساحة الخردة" (2023، ثماني دقائق) إخراج: ميغويل أنجل أوليفارز. ومن الهند "عالميْن" (2023، 12 دقيقة) إخراج: نيثيا غوبالاكريشنان.


كما يتواصل في قاعة فخر النساء زيد المعرض التشكيلي الملصقي "ضمير الفن" بمشاركة 18 فنانا محليا وعربيا وأجنبيا يعرضون 62 لوحة وعملا ملصقيًا.


دارت موضوعات الأفلام واللوحات المعروضة في فلك القضية الفلسطينية وقصص ناسها ومعاناتهم في الضفة الغربية وقطاع غزة والشتات، كما تناولت قضايا اللجوء، وعاينت قوارب الموت، وغاصت في تطلعات الإنسان وسعيه لانتزاع حقوقه، وألقت الضوء على المهمشين المنسيين، مقتربة من أحلامهم، متنقلة داخل طرفي ثنائية آلامهم وآمالهم.


في سياق متصل، وتحت عنوان "لازمنا اجتماع"، أو "يلزمنا اجتماع"، عقد في الحادية عشرة من صباح يوم أمس على المسرح الرئيسي في المركز الثقافي الملكي (مسرح هاني صنوبر)، طاولة مستديرة بمشاركة مختصين في العمل السينمائي والحقوقي من مخرجين ومنتجين وموزعين، يرافقهم ناشطون وخبراء ومحامون.


ويبحث مجتمعو الطاولة المستديرة مسألة مأسسة العمل السينمائي والثقافي والفني. كما يتدارسون سبل عزل سردية الاحتلال، وآليات مواجهة بروباغندا ممثليه وداعميه، وكيفية تحقيق مقاطعة ناجحة ومؤثرة.


الاجتماع يبحث، إلى ذلك، قيمة الأفلام الوثائقية بوصفها وثائقَ قانونية يمكن الاستفادة منها عند مقاضاة الاحتلال والمشتركين معه في المحاكم الجنائية الدولية على جرائم الحرب، وجرائم الإبادة الجماعية، وجرائم التطهير العرقي بحق الشعب الفلسطيني في غزة والضفة الغربية والداخل والشتات.