عبير عيسى: كل فنان يقدم عملا يسيء للوطن ينبغي أن يُحاسب

عبير عيسى: كل فنان يقدم عملا يسيء للوطن ينبغي أن يُحاسب
عبير عيسى: كل فنان يقدم عملا يسيء للوطن ينبغي أن يُحاسب
عزيزة علي أثارت تساؤلات حول صورة اليهودي الذي بدأ يطرق باب الدراما العربية في الآونة الأخيرة، وإذا كان الهدف منه تحسين الصورة تمهيدا لـ”التطبيع”، أم جزءا من أحداث درامية يتم التطرق اليها. الفنانة عبير عيسى تقول حول الموضوع، إن العدو الصهيوني يعمل منذ فترة طويلة، على تجميل صورته في الإعلام والدراما والمسلسلات والسينما العربية. وللأسف “هناك فنانون يعملون على تلميع هذا الصورة على حساب القضايا الوطنية”، سواء أكانت قضية فلسطين بصورة عامة أم قضية الأسرى في سجون الاحتلال. وذلك من أجل ترسيخ صورة اليهودي في أذهان الأجيال المقبلة، ويصبح تقبل هذا اليهودي “الصهيوني” أمرا طبيعيا. وتؤكد عيسى أنه لا يوجد في العمل الدرامي أو الفني شيء يسمى “حسن النية”، وكل فنان يقدم عملا دراميا يسيء إلى القضايا الوطنية ينبغي أن يُحاسب ويُعاقب، وتلفت النظر إلى أن الحركة الصهيونية تعمل منذ زمن على تلميع صورتها في الأفلام العالمية. ويرى مؤرخون وفنانون أنه عندما تطرح الدراما قضية مصيرية مثل قضية فلسطين، وتحديدًا في هذه الفترة المفصلية من التاريخ. اضافة اعلان