فريق "Group One" يبتكر منتجا لترشيد المياه ويفوز بمسابقة لـ"إنجاز"

فريق Group One الفائز بمسابقة إنجاز- (من المصدر)
فريق Group One الفائز بمسابقة إنجاز- (من المصدر)

ديمة محبوبة- تميز فريق "Group One" الطلابي بمنتجه الرائع والمبتكر "H2O Solutions Water Detector"، الذي يهدف إلى تحسين إدارة ورقابة مياه المنازل وتقليل الهدر؛ إذ يتم تثبيت هذا الجهاز على خزانات المياه، ويوفر معلومات مستمرة عن جودة المياه، عن بعد.

فريق "Group One"، من طلاب مدرسة المونتيسوري، فاز بجائزة المركز الثاني، ضمن مسابقة برنامج تحدي الأعمال، الذي تنفذه مؤسسة "إنجاز" في مختلف مدارس المملكة للعام الثاني عشر على التوالي ضمن شراكتها مع مؤسسة "برنس ترست" العالمية، وقدم الفريق مشروعا عبارة عن كاشف للمياه الموجودة في خزانات المياه، بحيث يعطي قراءات للهاتف الخلوي. ويقول قائد الفريق طاهر ناصر الدين، خلال حديثه مع "الغد"، إن فكرة المشروع جاءت بسبب شح المياه في الأردن، وهي إحدى المشاكل التي تواجه الجميع، ومنهم "عائلاتنا"، مضيفا أن المشروع يعمل عن طريق حساسات يتم تركيبها في خزانات الماء لرصد الكميات الموجودة في الخزان، وإرسالها بشكل مباشر إلى المستخدم على التطبيق المخصص، وذلك بهدف تحديد وجود أي تسريب للماء في المنازل، أو المصانع، وتحديد كميات استهلاك الماء بشكل دقيق، وتقديم طرق لترشيد استهلاك الماء. ويشير ناصر الدين، إلى أنه وفريقه المكون من 8 طلاب جميعهم في الصف العاشر، عملوا من خلال مراحل برنامج تحدي الأعمال على توزيع الأدوار فيما بينهم، حتى يستطيعوا إنجاز المهمة على أكمل وجه وفي الوقت المحدد، فهو كان رئيس الفريق، وتولى مهمة الإشراف، أما خالد أبو زيد وزيد الإدلبي فكانت مهمتها كتابة التقرير وبناء المجسم، وآية الداوود، وعمر الشهابي، مهمتهما تحقيق رقم عال في لعبة المحاكاة التي يتضمنها برنامج تحدي الأعمال، وكريم حدادين ونور الغربي جهزا العرض التقديمي أمام لجنة التحكيم في المسابقة النهائية. ويذكر ناصر الدين، أن الجميع عملوا على مهامهم على أكمل وجه، وبروح الفريق الواحد، وهو الأمر الذي تعلموه من خلال الجلسات الأسبوعية التي كانت على مدار الفصل ضمن تنفيذ برنامج تحدي الأعمال، وبالتأكيد تحت إشراف المتطوعة ميادة المصري والمعلمين إياد ينادره، ورائد الشامي، مشيدا بالدعم الكبير الذي قدمته المدرسة والمعلمون والمتطوعون، الذين ساعدوهم كفريق فيما يحتاجون إليه. ويشرح ناصر الدين أكثر عن تجربة الفريق في المشروع، بأن الوثائق المتعلقة بالجهاز، تم كتابتها بواسطة نور الغربي، وخالد أبوزيد، في حين تلعب آية داوود، وعمر شهابي دورًا مهمًا في تنظيم لعبة الأعمال التجارية المقامة بين أعضاء المجموعة، أما زيد الإدلبي فيعمل على تصميم الشعار والمواد الإعلانية الخاصة بالمشروع، من جانب آخر، يلعب طارق الشوا دورًا مهمًا في التمويل، وتأمين الموارد المالية اللازمة لتطوير الجهاز، بينما يعمل كريم حدادين على تطوير برمجيات الجهاز. ونظرا لتصميم برنامج تحدي الأعمال، ومعظم برامج مؤسسة "إنجاز" التي تعتمد بشكل أساسي على وجود متطوعين من أصحاب الخبرة، فكان لا بد من بناء فريق قادر على اتباع نهج حقيقي للقيام بمشروعه الصغيرة، ومن قام بهذا الدور مع هذه المجموعة هي المتطوعة مع مؤسسة "إنجاز" ميادة المصري التي تعمل في شركة متخصصة بالمشتريات، مؤكدة أن التطوع مع الطلبة في المدارس هو عبارة عن تجربة جميلة ومهمة وتعلم الطرفين، فكانت المفاجأة بوجود طلاب في هذه المرحلة العمرية، قادرين بالفعل على إنشاء مشروع متكامل، حتى أنهم كانوا يفكروا في الموظفين وظروفهم وكيفية تطوير مهاراتهم وكل تفاصيل المشروع كانوا قادرين على الحديث عنها ومراعاتها. وتؤكد أن ذلك يتم من خلال التعاون مع فريق محدد والقيام بلعبة تدربهم على دراسة الحالة والسوق وإنشاء أفكار تساعدهم على تطوير العمل، وتخطي الصعوبات والتحديات والميزانية المالية وغيرها الكثير من تفاصيل العمل. يذكر أن مؤسسة "إنجاز" نظمت المسابقة النهائية لبرنامج تحدي الأعمال؛ حيث يأتي تنفيذ البرنامج ضمن تعاون استراتيجي مع وزارة التربية والتعليم، وضمن شراكة مع مؤسسة "برنس ترست" العالمية، للعام الثاني عشر على التوالي، وبالشراكة لهذا العام مع مشروع RYSE "شباب قادر على التكيف مع التغيرات وممكن اجتماعيا واقتصاديا" ومدرستي المشرق الدولية والمنتسوري. وتخرج في البرنامج أكثر من 15 ألف طالب وطالبة هذا العام، من 250 مدرسة توزعت على مختلف مناطق المملكة، وأكثر من 12 ألف طالب وطالبة منهم شاركوا في مراحل المسابقة، واستطاع 28 فريقا بأن تكون في المرحلة النهائية للمسابقة، حيث اشتملت فعاليات المسابقة على تنظيم معرض للمشاريع الريادية المشاركة في المسابقة.

اقرأ المزيد : 

اضافة اعلان