"قد يقام في الظلام".. نقابة عمال الطاقة الفرنسية تهدد بقطع الكهرباء عن مهرجان كان

مهرجان كان السينيمائي
مهرجان كان السينيمائي
هددت نقابة عمال الطاقة الفرنسية بقطع الكهرباء عن مهرجان كان السينمائي الـ67، المقرر في مايو المقبل، وغيره من الأحداث الدولية الكبرى، احتجاجا على إصلاح نظام التقاعد في البلاد. ونقلت قناة "بي أف إم" التلفزيونية أمس السبت عن النقابة المنضوية تحت لواء الكونفدرالية العامة الفرنسية للعمل "سي جي تي"، قولها في بيان: "في مايو، افعلوا ما تريدون! (لكن فعاليات) مهرجان كان السينمائي وجائزة موناكو الكبرى (فورمولا 1) ودورة رولان غاروس (للتنس) ومهرجان أفينيون (المسرحي) يمكن أن تقام في الظلام". وترى الخبيرة في القناة آن كريتي أن ممثلي النقابة "لديهم الوسائل التقنية لقطع الكهرباء خلال المهرجان". وفي وقت سابق هذا الأسبوع، ترك مصنع في إقليم الراين الأسفل في شمال شرق فرنسا بلا كهرباء لفترة وجيزة خلال زيارة الرئيس إيمانويل ماكرون له. ورفض أحد الممثلين النقابيين التعليق عند سؤاله عما إذا كان للكونفدرالية العامة للعمل يد في الحادث. ووقع انقطاع مماثل للكهرباء خلال زيارة ماكرون لإحدى الكليات في إقليم إيرو بجنوب فرنسا. -وكالات اقرأ أيضاً:  اضافة اعلان