كروية أم مسطحة؟.. دليل جديد يجيب عن السؤال المثير للجدل

عمان-الغد- يصر أعضاء جمعية "الأرض المسطحة" على أن كوكبنا عبارة عن قرص، وأن رواد الفضاء يتقاضون "رشاوى" لرفض هذه النظرية ودحضها.اضافة اعلان
لكن فريقا من العلماء من جامعة زيورخ تحدى هذه الجمعية لتكذيب دليلهم الجديد، وهو عبارة عن "أحدث نموذج إحصائي"، يظهر مرة أخرى أن الأرض كروية بالفعل، وفق ما نشر على موقع "سكاي نيوز عربية".
ويتنبأ النموذج الجديد بالوقت الذي يستغرقه الطيران بين مدينتين بعد إدخال المسافة بينهما، حسب ما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.
ويظهر، على سبيل المثال، أنه إذا سافرت شمالا من بيرث بأستراليا لمدة سبع ساعات، فستهبط في هونغ كونغ، بينما ستهبط بك رحلة متجهة غربا بالطول والمدة الزمنية نفسهما في موريشيوس. وفي المقابل، يقول النموذج إنه في حال كانت الأرض مسطحة، فإن تلك الرحلة التي تستغرق سبع ساعات غربا ستوصلك فقط في منتصف الطريق إلى موريشيوس.
وذكر مؤلف الدراسة الدكتور مايكل وولف: "كان من المهم بالنسبة لنا ألا نفضل نموذجا على آخر، ولكن إيجاد طريقة بسيطة نسبيا لإثبات ما إذا كانت الأرض عبارة عن قرص أم لا". وأضاف: "الأرقام والإحصاءات تعد الأسلوب الأمثل للإجابة عن عدد من الأسئلة المثيرة للجدل".
ورغم كل هذا، يصر أصحاب نظرية الأرض مسطحة على تكذيب كل ما يروج بشأن كروية الأرض، حتى أنهم كذبوا الصور القادمة من الفضاء التي تبدو كـ"دليل قاطع" على أن كوكبنا كروي.