للنساء فقط.. عارض تحذيري ينبأ بوقوع النوبات القلبية

النوبات القلبية
النوبات القلبية
تعتبر النوبات القلبية من أكثر مسببات الوفاة للنساء حول العالم، ولعل أحد الأسباب الرئيسية وراء ذلك، هو أن الكثير منهن لا يدركن طبيعة الأعراض التي قد تظهر قبل الإصابة بالنوبة. ويعد ألم الصدر والتعب من أكثر الأعراض شيوعا التي تظهر قبل النوبة القلبية، إلا أن خبراء حذروا من "عارض أقل شهرة" يمكن أن يكون بمثابة جرس إنذار قبل وقوع الكارثة المرضية.

جرس الإنذار

دراسة نُشرت في مجلة "Circulation"، وجدت أن "عسر الهضم" كان من الأعراض الشائعة التي عانت منها النساء في الشهر الذي سبق الإصابة. الدراسة قالت إن "حوالي 39 في المائة من المشاركات، شعرن بعسر الهضم قبل النوبة القلبية، لكن العارض لم يكن شائعا أثناء النوبة القلبية نفسها". وعسر الهضم يمكن أن يكون "ألما أو انزعاجا في الجزء العلوي من البطن (عسر الهضم)، أو ألما حارقا خلف عظم الصدر (حرقة في المعدة)"، وفقا لوفقًا لهيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية. الهدف من الدراسة هو "الوصف الدقيق لأعراض أمراض القلب التاجية لدى النساء، من أجل تطوير فهم أعمق لعلامات التحذير". وقال الباحثون: "إن الوصف النموذجي الحالي لأعراض السكتة القلبية يعتمد في المقام الأول على تجربة الرجال البيض في منتصف العمر، مما يساهم في سوء الفهم لدى الأطباء والأفراد العاديين، ويؤدي إلى تشخيص غير دقيق، وتأخير النساء في طلب العلاج". وأشاروا إلى أنه في بحث سابق، ما بين 85 إلى 90 في المائة من النساء أبلغن عن عدة أعراض مختلفة في الفترة التي سبقت الإصابة بنوبة قلبية، وفقا لما جاء في موقع سكاي نيوز.

ما هي الأعراض؟

وتشمل الأعراض الأكثر شيوعا، التي تم تحديدها عند النساء في الشهر السابق للأزمة القلبية:
  • إجهاد غير معتاد (71 في المئة).
  • اضطرابات النوم (48 في المئة).
  • ضيق في التنفس (42 في المئة).
  • عسر الهضم (39 في المائة).
  • القلق (36 في المئة).

أما خلال النوبة القلبية، فقد عانت النساء من:

  • ضيق في التنفس (58 في المائة).
  • ضعف (55 في المائة)
  • إجهاد غير معتاد (43 في المائة).
  • تعرق مع شعور بالبرد (39 في المائة).
  • دوخة (39 في المائة).
اضافة اعلان