متحدثون يستذكرون الطبيب سهيل صالح في حفل إشهار كتاب يروي مسيرته

56
56
معتصم الرقاد أقيم في المركز الثقافي الملكي يوم أول من أمس حفل إشهار كتاب “الدكتور سهيل صالح مسيرة عطاء وإبداع 1937 – 2022” اختصاصي جراحة القلب والصدر والأوعوية الدموية، وقام بإعداده الكاتب أحمد الحوراني رئيس القسم الثقافي والإعلامي في جامعة اليرموك والكاتب في جريدة الرأي. واستذكر المتحدثون بكلماتهم مسيرة الدكتور سهيل صالح ودوره الكبير والمتقدم في التأسيس لجراحة القلب في المملكة، وفي القطاعين العام والخاص. وقال الدكتور عبد الله البشير مدير عام مستشفى الأردن: “لقد كان الدكتور سهيل صالح زميلا لي في العمل منذ بداية ثمانينيات القرن الماضي في مستشفى الخالدي حيث أسس وزميله المرحوم الدكتور حران زريقات وحدة أمراض وجراحة القلب والشرايين والصدر.. ثم أسس مثل هذه الوحدة في المستشفى الإسلامي كما كنا زميلين في تأسيس مستشفى الأردن الذي افتتحه المغفور له الملك الحسين بن طلال في تشرين الأول(أكتوبر) من العام 1996”. ويضيف، بشكل عام كان حضور الدكتور سهيل صالح مميزا في المناسبات العلمية والطبية والاجتماعية كافة وعرفته طبيبا وإنسانا يتمتع بأقصى درجات الخلق والاستقامة والتواضع وستبقى ذكراه حاضرة في الضمير والوجدان مستذكرين معا إنجازاته الكبيرة على امتداد مساحات المملكة وخارجها”. من جانبه قال الدكتور اسلام مساد رئيس جامعة اليرموك: “لعل في مقدمة الخصال التي تميز بها الدكتور سهيل صالح رحمه الله أنه عرف كيف “يؤنسن” الطب مما جعله يبلغ مرتبة متقدمة حتى أطلق عليه فيها لقب (الحكيم) ولقد كنت محظوظا بمعرفتي وعملي معه ولم أجد أكثر منه مثالا أو حالة أتحدث عنها أمام الطلبة الدارسين لدي وكنت أجسد لهم حقيقة هذا الطبيب الذي أشاع بين الناس ضرورة أن تكون الأخلاق هي المحفز والمحرك لكل فعل يقوم به الإنسان”. وأضاف مساد، رحل الدكتور سهيل صالح وبقيت ذكراه ماثلة في قلوبنا وسنبقى نذكره مثالا ونموذجا يحتذى للطبيب الذي ترجم أنبل معاني الطب في جوانبه الإنسانية العظيمة. وقال الكاتب أحمد الحوراني محرر الكتاب: “إن مسيرة الدكتور سهيل صالح تعتبر من أبرز قصص النجاح التي تحققت في الأردن بهمة وعزيمة واقتدار، وإنها تصلح لأن تعمم على أبنائنا وبناتنا من الجيل الجديد للاستفادة من تجربته الفريدة، لتكون مرجعا للباحثين والدارسين على حد سواء. وفي الختام عرض فيلم وثائقي تناول جميع محطات حياة الدكتور سهيل صالح وقام بإعداده الإعلامي محمد الحباشنة. اقرأ أيضاً:  اضافة اعلان