مرض غامض يحول الحمام لـ زومبي ويثير الرعب

111
111
مرض خطير ومنتشربشكل كبير يرعب المملكة المتحدة البريطانية، حيث انتشر خلال الأيام القليلة الماضية مرض خطير وغريب من نوعه يحول الحمام البريطاني إلى كائنات زومبي حية. وحسبما ذكرت صحيفة "ذا صن" البريطانية أن الطيور المصابة بالمرض تعاني من أعراض عصبية شديدة تؤدي إلى التواء في الرقبة وترتجف الأجنحة كما أنها تقضي على قدرة الطائر على الطيران أو المشي في خطوط مستقيمة أو التحرك بسرعة. وذكرت الصحيفة أن الحمام المصاب بالفيروس الحمام المخاطاني، المعروف أيضًا باسم PPMV أو مرض نيوكاسل ، سيحول براز الطائر إلى اللون الأخضر ويتعرض لخطر الموت في غضون أيام قليلة ومن العلامات الأخرى التي يجب الانتباه إليها ارتعاش أو شلل الأجنحة والساقين مع الإحجام عن الحركة والأكل. قال متحدث باسم ملجأ للحيوانات JSPCA Animal's Shelter في جزيرة جيرسي في جزر القنال: "كانت هناك زيادة في عدد الحمام المزروع على الأرض في ملجأ JSPCA للحيوانات في الأسابيع القليلة الماضية ، وقد أظهر العديد منها علامات عصبية مثل الالتواء في الرقبة أو الدوران أو عدم القدرة على الوقوف. يخشى الآن أن ينتشر المرض بشكل واسع حيث كان لابد من قتل بعض الطيور في جزيرة جيرسي، وقد حذرت محمية حيوانية من "مرضفيروسي قاتل على الدوام" وأعراضه المروعة التي لا يمكن أن تصيب البشر ولكنها يمكن أن تسبب التهاب الملتحمة لدى من يتعاملون مع الطيور المريضة. واضاف المتحدث باسم ملجأ للحيوانات أن هذه كلها علامات على فيروس باراميكسوفيروس الحمام ، وهو مرض فيروسي قاتل على الدوام يمكن أن يصيب الحمام والحمام والدواجن "حيث يُعرف باسم مرض نيوكاسل". وأضافت الهيئة أن الطيور المصابة يتم قتلها بطريقة إنسانية بسرعة لأنها شديدة العدوى "المرض شديد العدوى وينتشر عن طريق البراز والإفرازات الأخرى. وتابعوا: "يمكن للفيروس أن يعيش لفترة أطول في الأشهر الأكثر رطوبة وبرودة ، مما يعني أن مجموعات الحالات تكون أكثر شيوعًا في هذا الوقت من العام". وكالاتاضافة اعلان