مريم صالح بن لادن.. أول عربية تقطع البحر الأحمر من السعودية لمصر

السعودية مريم بن لادن
السعودية مريم بن لادن

استطاعت السباحة والطبيبة السعودية مريم صالح بن لادن من تحقيق إنجاز جديد وغير مسبوق بالسباحة من شواطئ السعودية إلى مصر.

اضافة اعلان

بإنجاز يعد الأول من نوعه تمكنت السباحة مريم بن لادن من اجتياز البحر الأحمر سباحةً والوصول إلى جمهورية مصر، لتتصدر بكونها أول امرأة عربية وسعودية تقوم بهذا الإنجاز.

ونشرت الطبيبة والسباحة السعودية مريم صالح من خلال حسابها على منصة انستجرام بعض صور رحلتها عبر البحر الأحمر وصولًا إلى مصر.

وعلقت على منشوراتها بكون هذا الإنجاز كان بمثابة حلم لم تتوقع أن تنجزه، ولكنها في النهاية استطاعت تحقيقه موجهةً شكرها للسباح الذي رافقها في هذه الرحلة، ورغم مخاوفها من القروش والسباحة من دون قفص الحماية، إلا أن التحدي قوى عزيمتها للخروج من منطقة الراحة وتحقيق هذا الإنجاز.

مريم، وهي طبيبة أسنان إلى جانب كونها سبّاحة محترفة، قررت خوض التجربة رفقة السباح البريطاني لويس بيو الذي كانت يهدف، من خلال رحلة السباحة، إيصال رسائل، أهمها حماية الشعب المرجانية.

تلك ليست المرة الأولى التي تقوم بها السباحة مريم بتخطي المسافات سباحةً، فقد سبق لها أن حققت رقمًا قياسيًا في السباحة بقناة دبي التي تقدر بمسافة 24 كيلومترًا، كما نجحت أيضًا بقطع كامل القناة الإنجليزية بزمن 11 ساعة و41 دقيقة وذلك في عام 2016.