من أجل بشرة متألقة.. إليك أفضل العناصر الغذائية

الافوكادو
الافوكادو
ينصح اختصاصيون وخبراء تغذية أميركيون بنمط حياة عدد من الأطعمة الغنية ببعض العناصر الغذائية التي يمكن أن تعزز توهج البشرة وإشراقها، بحسب ما نشره موقع Shape. 5 فوائد للبروتين مذهلة لبشرتنا.. تعرّف عليها وقال دون جاكسون بلاتنر، اختصاصي التغذية ومؤلف كتاب The Flexitarian Diet: "إنه يمكن الحصول على بشرة جديدة تمامًا كل 40 إلى 56 يومًا". كما قال: "تأتي اللبنات الأساسية لهذه البشرة الجديدة من الأطعمة التي يتم تناولها بانتظام. لذلك إذا كان الشخص يريد الحصول على بشرة صحية، فإن أحد العوامل الرئيسية هو جودة نظامه الغذائي". وأضاف أن العناية بالبشرة عن طريق استخدام واقٍ من الشمس والتنظيف بشكل صحيح تلعب دورًا رئيسيًا جنبًا إلى جانب نمط الحياة الصحي. مع التقدم في العمر، تتغير مستويات الهرمون وتنخفض مستويات الكولاجين وينخفض معدل تجديد البشرة وإصلاحها. اعتمادًا على قدر التعرض لأشعة الشمس، يمكن أن تتطور مظاهر الشيخوخة الظاهرة على البشرة، مما يؤدي إلى زيادة عدد أنواع الأكسجين التفاعلية وتقليل إنتاج حمض الهيالورونيك وزيادة الالتهاب. فيما يأتي عدد من الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية، التي أثبتت الأبحاث أنها مفيدة لصحة البشرة: -الماء مفتاح نضارة البشرة هو الترطيب. ويعتبر شرب الماء أمرًا بالغ الأهمية، حيث أن الجلد هو انعكاس مباشر لمستويات رطوبة الجسم. تعتبر الأطعمة الغنية بالمياه، أو الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الماء، طريقة ممتازة للحصول على الترطيب اللازم. يعتبر الخيار مثالاً ممتازًا، حيث إنه يحتوي على 95 % من الماء. ومن الخيارات الأخرى يأتي البطيخ والخس والشمام. -الزنك والنحاس يعد المحار أحد المصادر الممتازة للزنك والمعادن الأخرى مثل الحديد والسيلينيوم والنحاس، التي يحتاجها الجسم بكميات صغيرة، ولكنها ضرورية لتعزيز المناعة ومكافحة الالتهابات. ويمكن تناول المحار أو المكسرات أو البذور أو العدس أو الفاصولياء، للحصول على كميات مناسبة وأساسية للجسم. -الدهون الأحادية تلعب الدهون دورًا مهمًا في الحفاظ على وظيفة الحاجز وهيكل الأغشية في البشرة، وتعزيز مقاومة آثار الشيخوخة. يعتبر الأفوكادو من الأطعمة الصحية الممتازة التي تحتوي على دهون أحادية غير مشبعة مفيدة لصحة البشرة. -الأحماض الدهنية يمكن أن تقلل الأحماض الدهنية، مثل أوميغا-3، الالتهاب وتوفر حماية ضد الشيخوخة. يعتبر سمك السلمون غذاءً رائعًا لتعزيز إشراق البشرة، حيث يحتوي على أحماض أوميغا-3 الدهنية، إضافة إلى البروتين. وتوضح الدكتورة "توب-ديكس"، أن الأحماض الدهنية مفيدة أيضًا للقلب وتتوافر إلى جانب سمك السلمون في الجوز وبذور الشيا وبذور الكتان. -البروتين يمكن أن يكون مرق العظام من المشروبات العصرية، ولكنه مليء بالأحماض الأمينية (اللبنات الأساسية للبروتين)، إضافة إلى الكولاجين. يؤدي البروتين الموجود في مرق العظام أو البيض أو العدس أو المكسرات العديد من الوظائف في الجسم. من أهم وظائفه بناء الأنسجة وإصلاحها، حيث أن الجلد في دورة تجديد دائمة. إن استهلاك ما يكفي من البروتين ضروري لتكوين تجمع الأحماض الأمينية التي يحتاجها الجسم للحفاظ على استمرار هذه الدورة. -فيتامين E يساعد البروتين والدهون الصحية إلى جانب فيتامين E في تعزيز صحة البشرة. يحتوي الجوز على شكل معين من فيتامين E يسمى غاما توكوفيرول، والذي ثبت أنه يدعم تجديد الجلد ويمنع تلف البشرة. ويمكن الحصول على فيتامين E عن طريق تناول بذور دوار الشمس واللوز والسبانخ. -مضادات الأكسدة يعتبر التوت والفراولة والطماطم من الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة. تؤدي الأكسدة إلى شيخوخة الجلد، لذا فإن مضادات الأكسدة تعد سلاحًا ضروريًا للقضاء على آثار الشيخوخة. تقول الدكتورة "توب-ديكس": "إن فيتامين C يساعد في تعزيز تكوين الكولاجين ويحد من آثار الجذور الحرة، مما يساعد على الحفاظ على بشرة متينة وشابة". تشير بعض الأدلة إلى أن الفراولة يمكن أن تقلل من أضرار الأشعة فوق البنفسجية وتقليل الالتهاب. -(العربية نت)اضافة اعلان