ChatGPT.. يُنقذ كلبا مصابا بمرض مجهول

حذّر الذكاء الاصطناعي صاحب الكلب من أنه ليس طبيبا وقدم قائمة بالأمراض المحتملة.
حذّر الذكاء الاصطناعي صاحب الكلب من أنه ليس طبيبا وقدم قائمة بالأمراض المحتملة.
ساعد الذكاء الاصطناعي هناك حيث فشل الأطباء البيطريون المحترفون، وهو مجال تشخيص المرض. فقد راجع مستخدم الإنترت أحد الأطباء البيطريين الذي قرر أن الكلب أصيب بلدغة القراد ووصف له دواء لم يساعده إطلاقا. ثم استفسر صاحب الكلب روبوت الدردشة ChatGPT عن نوع المرض، وقدّم له نتائج الاختبارات وأعراضا تجلت لدى كلبه. وقد حذّر الذكاء الاصطناعي صاحب الكلب من أنه ليس طبيبا وقدم قائمة بالأمراض المحتملة. وبعد استبعاد العديد من الإصابات وأنواع العدوى التي تم فحصها من قبل الطبيب البيطري، بقي مرض واحد فقط، وهو فقر الدم الانحلالي المناعي، بصفته مرضا يدمّر فيه الجسم خلايا الدم الخاصة به. وفي موعد مع طبيب بيطري آخر، تم تأكيد تشخيص ChatGPT. فوصف علاجا صحيحا للحيوان الأليف، وبعد ذلك بدأ الكلب في التعافي. يذكر أن روبوت الدردشة ChatGPT تم إطلاقه من قبل شركة OpenAI الأمريكية نهاية نوفمبر 2022. وتتفاعل شبكة الخلايا العصبية هذه مع المستخدم في نظام الحوار. ويمكن لروبوت الدردشة المبني على نموذج لغة GPT-3.5 الإجابة على أسئلة إضافية، كما يمكنه الاعتراف بالأخطاء، ومناقشة مقدمات وأقوال غير صحيحة، ورفض طلبات غير ذات صلة. وقد لفتت إمكانات المخدِّم اهتمام الجميع، بما في ذلك المهتمون في روسيا. ولكن في الوقت نفسه، خضع روبوت الدردشة التابع لشركة OpenAI لانتقادات بعد أن تم استخدام chatbot من قبل الطلاب في جميع أنحاء العالم لإجراء الاختبارات وإعداد الأوراق الأكاديمية. وفي منتصف مارس الجاري، قدّمت الشركة نموذج GPT-4 المتعدد الوسائط، والذي يعتبر، حسب مطوريه، أفضل بكثير من الإصدار السابق GPT-3.5. وهو أكثر "إبداعا" وأكثر موثوقية في الاستخدام، ويمكنه التعامل مع استفسارات أكثر تفصيلا.اضافة اعلان