"أوقاف القدس": نستبعد إدخال "قربان الفصح" إلى الأقصى الجمعة المقبلة

4096_3
4096_3
استبعد المدير العام لدائرة الأوقاف الإسلامية في القدس وشؤون المسجد الأقصى، عزام الخطيب، الثلاثاء، تمكن يهود متطرفين من إدخال "قربان الفصح" إلى المسجد الأقصى مساء يوم الجمعة المقبل. وقال الخطيب، إن إدخال القربان إلى المسجد الأقصى سيكون أمرا استفزازيا لكل المسلمين وكذلك لأهل القدس، لكن هذه "الاستفزازات المتصاعدة لن تنجح". ورأى الخطيب أن تلك الدعوات لن تتحقق بسبب وجود عدد كبير من المصلين في المسجد الأقصى، وقال "يدعون أنهم سيدخلون القربان يوم الجمعة، وهو يوم يصل عدد المصلين فيه لأكثر من 100 ألف في رمضان … والألوف تؤدي صلاة التراويح يوميا والجميع حراس على المسجد". ويعتقد الخطيب أن شرطة الاحتلال الإسرائيلي لن تسمح لهم بالوجود في منطقة الحرم. وصدرت دعوات من حاخامات اليمين المتطرف وتعهدات من قادة جماعات "الهيكل" بإدخال "قربان الفصح" إلى المسجد الأقصى مساء يوم الجمعة المقبل. وقال الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، الثلاثاء، إن التهديد باقتحام المسجد الأقصى المبارك لذبح القرابين من قبل المتطرفين اليهود بحماية شرطة الاحتلال الإسرائيلي، إلى جانب التهديد بنشر المزيد من قوات الاحتلال في الأراضي الفلسطينية، سيؤدي إلى تصعيد خطير لا يمكن السيطرة عليه.اضافة اعلان