المجازر تتواصل في غزة واقتحامات واعتقالات بالضفة

طفلتان في غزة تسيران فوق أنقاض أحد البيوت دمرها قصف الاحتلال بمنطقة الزوايدة وسط مدينة غزة  -(وكالات)
طفلتان في غزة تسيران فوق أنقاض أحد البيوت دمرها قصف الاحتلال بمنطقة الزوايدة وسط مدينة غزة -(وكالات)
الأراضي الفلسطينية - فيما شن جيش الاحتلال الإسرائيلي غارات مكثفة على رفح في أقصى جنوب قطاع غزة منذ فجر الجمعة، اعتدت قوة أخرى بالضرب على شبان فلسطينيين عند باب الأسباط في القدس المحتلة قبيل صلاة الجمعة. اضافة اعلان
ومع تلويحه بهجوم بري واسع، مارس الاحتلال عمليات قنص لعدد من الفلسطينيين في محيط مستشفى ناصر بخان يونس، وأجبر النازحين على مغادرة مركزي إيواء بالمدينة، وسط إعلان وزارة الصحة ارتفاع ضحايا العدوان إلى 27 ألفا و947 شهيدا.
وقالت وزارة الصحة في غزة إن عدد الجرحى بلغ 67 ألفا و459 مصابا منذ 7 تشرين الأول (أكتوبر) الماضي، مضيفة أن الاحتلال ارتكب 13 مجزرة في القطاع راح ضحيتها 107 شهداء و142 مصابا خلال الـ24 ساعة الماضية.
واستهدفت طائرات الاحتلال منزلين مأهولين في مدينة رفح، مما أسفر عن استشهاد 8 فلسطينيين، بينهم نساء وأطفال.
واستشهد فلسطيني برصاص قناصة الاحتلال خارج مجمع ناصر الطبي في خان يونس جنوبي قطاع غزة، مما يرفع عدد الشهداء في المدينة إلى 8 منذ صباح أمس، أحدهم مسن، كما شنت طائرات الاحتلال غارة بالقرب من مجمع ناصر.
وأجبرت قوات الاحتلال النازحين على مغادرة مدرستي الشيخ جبر وقنديلة في مخيم خان يونس، واستشهد 7 أشخاص ممن أجبرهم جيش الاحتلال على المغادرة بعد إطلاق آليات ومسيّرات الاحتلال النار على المدارس.
واستهدف الاحتلال منزلا في محيط بنك فلسطين بجباليا البلد شمالي قطاع غزة، مما أسفر عن استشهاد وإصابة عدد من الفلسطينيين.
وفي وسط قطاع غزة، استشهد 15 فلسطينيا بقصف إسرائيلي استهدف منازل في دير البلح والزوايدة.
وذكرت أنباء أن طائرات الاحتلال شنت سلسلة غارات طالت منازل عدة في أحياء مدينة غزة، وتحديدا في الرمال والصبرة والزيتون وتل الهوا والشيخ عجلين، مما أسفر عن عشرات الشهداء والجرحى.
ولم تتمكن سيارات الإسعاف من الوصول إلى الأماكن المستهدفة بسبب القصف الصاروخي والمدفعي وإطلاق النار من الطائرات المسيرة المتواصل على كل ما يتحرك.
كما قالت إن زوارق الاحتلال الحربية أطلقت قذائف على منطقة ميناء الصيادين غرب مدينة غزة.
وقصفت مقاتلات الاحتلال طرقا رئيسية في مخيم المغازي وعددا من المنازل في مخيمي البريج والنصيرات، مما أدى إلى تدميرها بشكل كامل.
وفي بلدة الزوايدة قصف جيش الاحتلال روضة أطفال تؤوي نازحين، مما أدى إلى استشهاد 4 فلسطينيين بينهم 3 أطفال وإصابة عدد آخر أغلبيتهم من الأطفال والنساء، وفق مسعفين فلسطينيين.
وفي القدس المحتلة اعتدات قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس بالضرب على شبان فلسطينيين عند باب الأسباط قبيل صلاة الجمعة.
وكثفت قوات الاحتلال بشكل كبير انتشارها عند مداخل البلدة القديمة ومحيطها، ومنعت عددا من الفلسطينيين من الوصول إلى المسجد الأقصى لتأدية الصلاة.
يتزامن ذلك مع إعلان نادي الأسير الفلسطيني أن الاحتلال اعتقل منذ مساء أول من أمس 15 فلسطينيا على الأقل في الضفة الغربية، وبذلك يرتفع عدد المعتقلين بها منذ السابع من تشرين الأول (أكتوبر) الماضي إلى نحو 6940.
كما اقتحم عشرات المستوطنين قرية خربثا بني حارث وبلدة نعلين غربي مدينة رام الله، واعتدوا على مزارعين ورعاة في قرية برقة شرقي المدينة.
ونظم المستوطنون مسيرة بحماية جيش الاحتلال باتجاه البؤرة الاستيطانية المقامة منذ قرابة 5 سنوات على جبل الريسان، كما اقتحم مستوطنون آخرون قرية يانون جنوبي نابلس، وداهموا البيوت مثيرين حالة من الترويع لسكان القرية.
وفي قلقيلية، أُصيب فلسطيني بجروح إثر دهسه بسيارة مستوطن عند المدخل الشرقي للمدينة، في حين اقتحمت قوات الاحتلال بلدات عدة بالضفة الغربية، أبرزها بلدة بدرس غربي مدينة رام الله، وبلدتا عزون وحجة شرقي نابلس، وبلدة بيت فجار جنوب مدينة بيت لحم، وبلدة "بيت أمر" شمال مدينة الخليل جنوبي الضفة.
وذكر الهلال الأحمر الفلسطيني أن 5 فلسطينيين أصيبوا برصاص الاحتلال في بلدة بيت فوريك شرقي نابلس، حيث اقتحمت قوات الاحتلال البلدة؛ وهو ما أدى إلى اندلاع مواجهات مع شبان فلسطينيين.
وأكد الهلال الأحمر الفلسطيني أن قوات الاحتلال اعتدت على أحد المصابين داخل سيارة الإسعاف خلال عملية نقله إلى المستشفى.
كما اعتقلت قوات الاحتلال شبانا فلسطينيين، بينهم أسرى محررون، خلال اقتحامها مدينة طولكرم شمالي الضفة.
وذكر شهود أن 10 آليات إسرائيلية اقتحمت المدينة من محورها الغربي وحاصرت المنطقة الشرقية ودهمت منازل عدة، واعتقلت عددا من الشبان قبل أن تنسحب.
يشار إلى أنه منذ مع بدء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة في السابع من تشرين الأول (أكتوبر) الماضي، صعد الاحتلال من اقتحاماته وحملات الاعتقالات بالضفة، كما تصاعدت هجمات المستوطنين تحت حماية جيش الاحتلال ضد الفلسطينيين وممتلكاتهم بمدن وبلدات الضفة.-(وكالات)