غالانت: إسرائيل والولايات المتحدة تقفان "جنبا إلى جنب" في وجه تهديدات إيران

لافتة في طهران مناهضة لإسرائيل وتهدد بالانتقام تحمل صور قادة عسكريين إسرائيليين، 2 نيسان/أبريل 2024. (رويترز)
لافتة في طهران مناهضة لإسرائيل وتهدد بالانتقام تحمل صور قادة عسكريين إسرائيليين، 2 نيسان/أبريل 2024. (رويترز)
قال وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي يوآف غالانت الجمعة إن إسرائيل والولايات المتحدة تقفان "جنبا إلى جنب" في مواجهة إيران التي تهدد بالرد على ضربة استهدفت مؤخرا قنصليتها في دمشق.اضافة اعلان
وشدّد غالانت في بيان عقب لقائه قائد القيادة المركزية الأميركية الجنرال إريك كوريلا الذي يجري زيارة لإسرائيل "أعداؤنا يظنون أن بإمكانهم المباعدة بين إسرائيل والولايات المتحدة، لكن العكس هو الصحيح: إنهم يقرّبوننا من بعضنا البعض ويعزّزون روابطنا".
وتابع الوزير الإسرائيلي "نحن جاهزون للدفاع عن أنفسنا برا وجوا بتعاون وثيق مع شركائنا، ونعلم كيف نرد".
ومن المقرر أن يبحث كوريلا الذي يجري منذ الخميس زيارة إلى إسرائيل، في "التهديدات الأمنية في المنطقة"، وفق وزارة الدفاع الأميركية.
وسبق أن شدّد الرئيس الأميركي جو بايدن على دعمه "الراسخ" لإسرائيل في مواجهة إيران.
والجمهورية الإسلامية هو العدو اللدود لإسرائيل وحليفة حركة حماس، وقد تعهّدت "معاقبة" إسرائيل بعد ضربة استهدفت قنصليتها في دمشق في الأول من نيسان/أبريل أوقعت 16 قتيلا بينهم سبعة عناصر في الحرس الثوري.
ونسبت إيران وسوريا الهجوم إلى إسرائيل التي لم تؤكد ضلوعها فيها، لكن أطرافا كثيرة تعتبرها مسؤولة عنها بما في ذلك حلفاء لإسرائيل.