مدير أوقاف القدس يكشف للغد حجم الخراب والتكسير الذي لحق بالأقصى جراء الاقتحام

الأقصى-شرطة-هجوم100-730x438
الأقصى-شرطة-هجوم100-730x438

عماد العجلوني- كشف مدير عام دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس، عزام الخطيب، حجم الخراب والتكسير الذي لحق بمرافق المسجد الأقصى المبارك، نتيجة اقتحام قوات الاحتلال ليلة أمس والاعتداء على المعتكفين وإخراجهم بالقوة.

اضافة اعلان

وقال الخطيب في تصريح خاص لـ"الغد" بأن الأضرار شملت على العديد من المرافق، حيث قامت قوات الاحتلال متعمدة بتكسير وخلع العديد من الأبواب التابعة للمسجد الأقصى.

وأضاف أن مجمل الأضرار التي وثقت ليلة أمس شملت تعرض المصلى القبلي لتكسير الزجاج العلوي و بواقع 9 شبابيك تقع في الجهة العلوية الغربية.

كما شملت الأضرار على تعرض العيادة الطبية التابعة للمسجد الأقصى للخراب والذي تمثل بخلع بابي العيادة الرئيسي من جهة المرواني، و أيضا الباب الداخلي الواصل للمصلى القبلي عبر مسجد عمر.

كما قامت قوات الاحتلال وفق الخطيب بكسر باب المكتبة الخثنية، و خلع الباب الرئيسي والباب الواصل من المكتبة بإتجاه الحاكورة وبكلا الاتجاهين.

كم قام جنود الاحتلال خلال عملية الاقتحام بتكسير كافة الخزائن الخاصة بحرس المصلى القبلي، والعمل على قص الباب الداخلي "الشبك" ، وقص الثلاجة بواسطة استخدام آلة مخصصة للقص مما أدى لخرابها.

وكانت قوات الاحتلال قد شنت بعد عملية الاقتحام حملة اعتقالات واسعة شملت عشرات المعتكفين داخل المصلى القبلي التابع للمسجد الأقصى، مما أثار حالة واسعة من الغضب بالداخل الفلسطيني.

وقد خرجت العشرات من المظاهرات الغاضبة داخل المدن الفلسطينية تزامن ذلك مع الاشتباك المسلح بين المقاومين ونقاط جيش الاحتلال في الضفة الغربية.

كما قامت فصائل المقاومة بقطاع غزة باستهداف المستوطنات برشقات من الصواريخ فجر اليوم أدت إلى انتشار حالة من الرعب داخل تلك المستوطنات.

وكان وزير الامن الاسرائيلي قد دعا المستوطنين لاقتحام جماعي للمسجد الاقصى اليوم الأبعاء ضمن سلسلة أعياد يحتفل بها اليهود في هذه الأيام.