مستوطنون يكررون اعتداءاتهم على مركبات الفلسطينيين

الضفة الغربية- هاجم مستوطنون متطرفون يهود امس مركبات الفلسطينيين بالحجارة على الطريق الواصلة بين مدينتي نابلس وجنين شمال الضفة الغربية المحتلة.اضافة اعلان
وقال مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة غسان دغلس، في بيان، إن مستوطني مستوطنة "حومش" المخلاة المقامة على أراضي سيلة الظهر وبرقة بين نابلس وجنين هاجموا مركبات المواطنين الفلسطينيين على الطريق الواصلة بين نابلس وجنين ما أدى لتكسير زجاج 25 مركبة فلسطينية، وإصابة عدد من المواطنين بشظايا الزجاج وجرى إسعافهم ميدانيا من قبل طواقم اسعاف الهلال الاحمر الفلسطيني .
الاحتلال يجري مناورات عسكرية بالذخيرة الحية في جنين
إلى ذلك اقتحم عشرات المستوطنين المتطرفين اليهود أمس باحات المسجد الأقصى المبارك - الحرم القدسي الشريف بمدينة القدس المحتلة.
وقال مدير عام دائرة الاوقاف الاسلامية العامة وشؤون المسجد الاقصى المبارك الشيخ عزام الخطيب لمراسل (بترا) في رام الله، ان اقتحامات المستوطنين نفذت من جهة باب المغاربة بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الاسرائيلي الخاصة المدججة بالسلاح، ونفذوا جولات استفزازية فيه قبل أن يغادروه من باب السلسلة، وسط حالة من الغضب والغليان سادت بين المصلين والمرابطين وحراس الاقصى احتجاجا على الاقتحامات المتكررة للمستوطنين.
إلى ذلك أصيب عدد من المواطنين الفلسطينيين بجروح مختلفة صباح أمس بعد اعتداء حراس المستوطنين المتطرفين اليهود عليهم في حي بطن الهوى ببلدة سلوان جنوب مدينة القدس المحتلة.
ونقل بيان عن مركز معلومات وادي حلوة/ سلوان، أن حراس المستوطنين اعتدوا على مجموعة من الشبان أثناء تواجدهم في حي بطن الهوى بالبلدة، وحصلت مشادات كلامية وعراك بالأيدي بين الطرفين، أطلق بعدها حراس المستوطنين الرصاص الحي بشكل عشوائي في المنطقة. وأضاف، ان قوات الاحتلال اقتحمت المكان وساندت المستوطنين في الاعتداء بضرب الأهالي وألقت القنابل الصوتية بكثافة دون إبعاد حراس المستوطنين المعتدين عن السكان، حيث أصيب العديد من الأهالي بشظايا القنابل الصوتية وبرضوض مختلفة.
واكد المركز، أن حراس المستوطنين احتجزوا فتى بعد الاعتداء عليه بالضرب المبرح، ثم سلموه لقوات الاحتلال التي اعتقلته وهو ينزف دما من وجهه ورأسه.
وأجرت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر أمس مناورات عسكرية واسعة بالذخيرة الحية في مدينة جنين شمال الضفة الغربية المحتلة.
وقالت بلدية جنين في بيان لها، إن المناورات العسكرية نفذت بدءا من حاجز سالم العسكري الاحتلالي وعلى امتداد شارع جنين– حيفا غرب المدينة، وعلى طول الشارع الالتفافي من قرية الجلمة حتى بلدة الزبابدة، وفي محيط بلدتي يعبد وعرابة وقرية كفيرت.
وأضافت البلدية، أن جنود الاحتلال استخدموا الذخيرة الحية والقنابل، ما أثار حالة من الرعب والهلع في صفوف المواطنين الفلسطينيين، وتسبب في إعاقة تحركهم على الحواجز العسكرية الاسرائيلية المنتشرة في محيط المدينة.
إلى ذلك هدمت قوات الاحتلال أمس، قرية العراقيب في منطقة النقب داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة، ما أدى لتشريد أهلها.
وأعلنت لجنة المتابعة العربية الفلسطينية في بيان أن قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت عددا من المواطنين في القرية عقب عملية الهدم.-(بترا)