مشكلة كبيرة يعاني منها جيش الاحتلال في غزة

جنود إسرائيليون في قطاع غزة (أ. ف. ب)
جنود إسرائيليون في قطاع غزة (أ. ف. ب)
ذكرت القناة "12" العبرية أن وحدات احتياط في جيش الاحتلال الإسرائيلي بدأت البحث عن متطوعين للقتال بغزة عبر إعلانات في مجموعات "واتس آب".
اضافة اعلان
وأفادت القناة "12"، بأنه "على الرغم من أن نصف مليون إسرائيلي مسجلون في خدمة الاحتياط، إلا أن 3% فقط من السكان شاركوا في الخدمة منذ بداية الحرب (في غزة)".

وقال جندي احتياط للقناة "12" إن "هناك حالة استنزاف كبيرة في صفوف الجنود وضغوطا كبيرة من العائلات وأماكن العمل".

ووصف جندي احتياط آخر أن "هناك انقطاعا كاملا في الجبهة الداخلية، وتعود إلى واقع لا تشوبه أجواء الحرب. إنه هلوسة".

وفي المجموعات الداخلية من مقاتلي الاحتياط، تم تداول رسالة هذا الأسبوع تدعو إلى تجنيد جنود احتياط في لواء يعاني من نقص في المقاتلين: "ننزل إلى غزة (منطقة زير نتسر) ونبحث عن مقاتلين لمدة شهر تقريبًا".

وجاء في رسالة نشرتها كتيبة أخرى تعاني من نقص في جنود الاحتياط: "كتيبة احتياط تبحث عن سائقي شاحنات ثقيلة للانضمام إلى العمل العملياتي في الشمال. هل تعرف أحدا يريد التطوع في الاحتياط ويتعرض لإطلاق النار؟". (سما الإخبارية)