وزير الخارجية الأميركي الأسبق ينتقد نقابة المعلمين: يعلمون أطفالنا القذارات

وزير الخارجية الأمريكي السابق، مايك بومبيو
وزير الخارجية الأمريكي السابق، مايك بومبيو
وصف وزير الخارجية الأمريكي السابق، مايك بومبيو، رئيسة نقابة المعلمين في الولايات المتحدة، راندي وينجارتين، بأنها “أخطر شخص” في العالم. وقال بومبيو في مقابلة مع سيمافور إن التعليم هو أحد القضايا المركزية التي يجب أن يلتفت إليها الحزب الجمهوري، بما في ذلك التركيز على المناهج. وتساءل بومبيو ” من هو أخطر شخص في العالم؟. هل هو الرئيس كيم؟ هل هو شي جين بينغ؟ ليجيب ” راندي وينجارتين هي أخطر شخص في العالم”. وزعم وزير الخارجية السابق أن نقابات المعلمين ستكون السبب في “سقوط الجمهورية”، وقال :” إنهم يعلمون أطفالنا القذارات”. وأشار إلى أن الأطفال في الولايات المتحدة لا يعرفون هذه الأيام “القراءة أو الكتابة أو الرياضيات”. وعلى الفور، سخرت وينجارتين من تصريحات بومبيو وقالت إنها سخيفة. وأضافت ” وزير الخارجية السابق دافع عن طغاة الشرق الأوسط وقوض أوكرانيا وكان يركز على إرضاء ترامب أكثر من الدفاع عن الحرية أو الديمقراطية ولذلك لا يمكن التعامل مع تصريحاته بجديه”. وقالت” الطلاب يفهمون أكثر من بومبيو في وعود وإمكانيات أمريكا”.-(وكالات)اضافة اعلان