إعلان أسماء الطلبة المرشحين للمشاركة في المعرض الدولي للعلوم والهندسة

12 طالبا وطالبة سيشاركون في المعرض الدولي للعلوم والهندسة
طلبة راغبون بالمشاركة في المعرض الدولي للعلوم والهندسة
أعلنت وزارة التربية والتعليم بالتعاون مع مؤسسة الأفكار المثالية لتنظيم المعارض العلمية والهندسية، الجهة المنظمة لفعاليات المعرض في الأردن، قائمة الطلبة المرشحين للمشاركة بالمعرض الدولي للعلوم والهندسة (ISEF).اضافة اعلان

وضمت القائمة التي ستشارك في المعرض الذي سيقام في الفترة (11-17/5/2024) في مدينة لوس أنجلوس/ ولاية كاليفورنيا الأميركية، (12) طالبًا وطالبة من المدارس الحكومية والخاصة، ويمثلون (9) مشاريع، حيث تم ترشيحهم بعد مشاركتهم بالمعرض النهائي الذي أقيم مؤخرًا في جامعة الحسين التقنية.

وأكد أمين عام الوزارة للشؤون التعليمية الدكتور نواف العجارمة أن هذا المعرض يأتي تأكيدًا لحرص الوزارة على الاهتمام الكبير والرعاية للشباب والمبدعين وتوفير البيئة الحاضنة للإبداع والتميز والكشف المبكر عن المواهب بالشراكة مع القطاع الخاص، انسجامًا مع الرؤية الملكية السامية في هذا المجال.

وأضاف العجارمة أن الوزارة تنفذ العديد من الخطط والمشاريع المتعلقة بالشباب تطبيقًا لهذه الرؤية الملكية، مشيرًا إلى أن مشاركة الأردن سنويًا في المعرض الدولي للعلوم والهندسة ISEF، بعدد من المشاريع التي ابتكرها طلبتنا؛ يأتي ترجمة لرؤى سيد البلاد والتي تؤكد على تبني العلماء الشباب (الصغار) كما يريدها جلالته.

وأوعز بضرورة إيلاء الاهتمام الكبير بالمشاريع المشاركة في المعرض وتقديم الدعم اللازم لها ومخاطبة الجامعات والمؤسسات والشركات الوطنية لتوفير الدعم المناسب للطلبة المبدعين والمخترعين لتمكينهم من تنفيذ مشاريعهم الريادية لتكون ذات قيمة استثمارية في المستقبل.

وأكد على دور المعلمين والمشرفين التربويين في نشر ثقافة البحث العلمي وتشجيع الطلبة على تصميم مشاريع وإبداعات علمية وصولا إلى تحسين مخرجات العملية التعليمية التعلمية، لافتا إلى ضرورة الاستثمار الأمثل لمهارات المعلمين لخلق جيل مبتكر.

من جانبه، أشار مدير المعرض الدولي للعلوم والهندسة - الأردن الدكتور محمد الجدوع إلى أنه شارك في المعرض النهائي (69) مشروعاً في مختلف التخصصات العلمية والهندسية والطبية قدمها (89) طالبا وطالبة يمثلون أكثر من (50) مدرسة حكومية وخاصة، تم ترشيحها للمشاركة في التقييم النهائي، حيث تم اختيار (9) مشاريع منها للمشاركة بالمعرض العالمي، علما أن اختيار المشاريع المشاركة بالمسابقات العالمية والعربية يتم من قبل لجنة تتكون من ثلاثين أستاذا من أساتذة الجامعات الأردنية الحكومية والخاصة.

وأضاف الجدوع أن المعرض النهائي يأتي في ختام سلسلة من المعارض التأهيلية التي يتنافس خلالها طلبة من الصفوف الثامن وحتى الثاني عشر من المدارس الحكومية والخاصة، بمشاريعهم في مجالات العلوم والهندسة والطاقة والبيئة والنقل والطب والصحة والعلوم الحياتية والعلوم الإنسانية، حيث تنافس في هذه المعارض التي تقيمها الوزارة أكثر من (675) طالبا وطالبة من أكثر من (500) مدرسة، وقام بتحكيم هذه المشاريع نخبة من أساتذة الجامعات الأردنية الذين بذلوا جهداً طيباً في إخراج هذه الابتكارات بالصورة التي هيأتها للمشاركة الدولية.

وأضاف أن مؤسسة الأفكار المثالية وبالتعاون مع الوزارة أقامت ثلاثة معارض محلية للطلبة من جميع أقاليم المملكة الثلاثة (الشمال والوسط والجنوب) لتقويم المشاريع المشاركة؛ إلى أن أفرزت المجموعة التي ستشارك على المستوى العالمي بالعدد الذي خصص للأردن.

وأكد ضرورة زيادة الاهتمام والدعم لجيل المستقبل من خلال المؤسسات والشركات الوطنية وصناديق رعاية الإبداع والابتكار لدعم ورعاية مشاركة طلبتها في المنافسات العالمية القادمة بهدف تحقيق قصة نجاح جديدة تضاف لسجل مدارسها الحافل بهذه القصص وعلى الصعيدين العربي والعالمي وبما يدعو للفخر والاعتزاز.

يذكر أنه منذ أول مشاركة للأردن بالمعرض العالمي عام (2005)، حقق الطلبة الأردنيون نتائج باهرة على المستويين العالمي والعربي، وحصد الطلبة الأردنيون أكثر من (90) جائزة في المسابقة خلال الأعوام السابقة.