الجغبير: الصمت أمام جرائم الاحتلال في غزة تواطؤ مع الجلاد

رئيس غرفتي صناعة عمان والأردن فتحي الجغبير - (أرشيفية)
رئيس غرفتي صناعة عمان والأردن فتحي الجغبير - (أرشيفية)
أدان رئيس غرفتي صناعة عمان والأردن، فتحي الجغبير، بأشد العبارات العملية الصهيونية البربرية التي استهدفت ساحة مستشفى المعمداني في غزة، واصفًا هذا الاعتداء بأنه يمثل قمة الوحشية والانتهاك لحقوق الإنسان.اضافة اعلان

وقال الجغبير: "إن مثل هذه الجرائم تؤكد أننا أمام عدو لا يميز بين المدنيين والأطفال، ولا بين المرضى والطاقم الطبي، وهو عدو لا يعترف بالقيم الإنسانية ولا بقواعد القانون الدولي الإنساني".

وأضاف: ما حدث في مستشفى المعمداني ليس فقط انتهاكًا للقانون الدولي، ولكنه يشوه صورة الإنسانية، ويعرض السلم والأمان الإقليمي للخطر.

وتابع: نحن، في غرفتي صناعة عمان والأردن، نقف بجانب أهلنا في غزة، وندعو المجتمع الدولي لاتخاذ إجراءات فورية لوقف هذا العنف الهمجي".

واستكمل الجغبير: نستنكر هذه الجريمة التي تمس قلب الإنسانية، ونؤكد أن الصمت أمام مثل هذه الأعمال يعد تواطؤًا مع الجلاد، ولا يمكن أن يظل العالم مكتوف الأيدي أمام هذا البربرية.

وزاد: "نقف خلف جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين، وندعم قراره بإلغاء القمة الرباعية مع الرئيس الأميركي، مؤكدين على أهمية وضع حد لهذا العنف والتعدي الصهيوني الغاشم".