الخصاونة.. يوجه بتقديم جميع المعلومات للنيابة العامة لمتابعة قضية الحجاج الأردنيين

قضية الحجاج الأردنيين
رئيس الحكومة يترأس اجتماعا لمتابعة قضية الحجاج الأردنيين

ترأس رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة، اليوم السبت في دار رئاسة الوزراء اجتماعا لمتابعة قضية وفاة وإصابة حجاج أردنيين خلال موسم الحج للعام الحالي، ضم الوزارات والجهات المختصة.

اضافة اعلان


واستهل رئيس الوزراء الاجتماع بالترحم على المتوفين، وبتقديم أحر مشاعر العزاء والمواساة لذويهم في هذا الحدث الأليم الذي أصابنا جميعا ببالغ الحزن والألم، متمنيا للمصابين الشفاء العاجل والعودة إلى أرض الوطن سالمين.


وأكد الخصاونة خلال الاجتماع أهمية التعاون والتكامل والتنسيق بين مختلف الجهات المعنية، مشيدا بجهودها منذ اللحظة الأولى لورود المعلومات حول حدوث وفيات ووقوع إصابات بين الحجاج من خارج البعثة الرسمية.


كما أشاد بمستوى التنسيق والتعاون المشترك ما بين وزارات الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية والخارجية وشؤون المغتربين والسفارة الأردنية في الرياض والقنصلية الأردنية في جدة ووزارة الداخلية ومختلف الأجهزة الأمنية، مؤكدا أن جميع هذه الجهات تحركت على الفور وتعاملت مع المعلومات التي وردت إليها بكل مهنية ومسؤولية، وما زالت تباشر جهودها الحثيثة لمتابعة أوضاع المصابين في المستشفيات السعودية والمفقودين.


وفي ضوء مباشرة النيابة العامة إجراءاتها التحقيقية، وجه رئيس الوزراء الوزارات والجهات المختصة إلى تقديم جميع المعلومات والبيانات التي تحتاجها النيابة العامة فورا في مسارها التحقيقي وضمن إطار اختصاصها، مؤكدا ثقة الجميع الكاملة بالقضاء الأردني ونزاهته واستقلاليته.


واستمع الخصاونة خلال الاجتماع إلى إيجاز قدمه الوزراء والمسؤولون المعنيون حول جميع الإجراءات المتخذة للتعامل مع هذه القضية، ومتابعة أوضاع المصابين في المستشفيات السعودية والبحث المستمر عن باقي المفقودين بالتنسيق مع السلطات السعودية.