حكومة الخصاونة في 3 سنوات ونصف.. 1174 قرارا وتعيين 125 شخصا في مناصب قيادية

بشر الخصاونة
رئيس الوزراء بشر الخصاونة

18٪ من أولويات رؤية التحديث الاقتصادي اكتملت، و68٪ جاري تنفيذها و9٪ لم يبدأ. 
33٪ من أولويات تحديث القطاع العام اكتملت، و58٪ جاري تنفيذها و6٪ لم يبدأ. 
56٪ من التزامات البرنامج التنفيذي التأشيري اكتملت، و35٪ جاري تنفيذها، و9٪ لم تبدأ. 
65٪ من أولويات عمل الحكومة الاقتصادي اكتملت و30٪ جاري تنفيذها و5٪ لم تبدأ. 
بني مصطفى وكريشان والنجار والهناندة والحنيفات الأعلى نشاطاً ميدانياً في آخر 6 شهور. 
تعيين 125 شخصاً في المناصب القيادية خلال ثلاثة أعوام ونصف.
1174 قراراً للحكومة خلال ثلاثة أعوام ونصف.
523 رحلة سفر لأعضاء حكومة الخصاونة خلال ثلاثة أعوام ونصف.


  
بيّنت نتائج تقرير مركز الحياة – راصد لمراقبة أداء حكومة الدكتور بشر الخصاونة بعد ثلاثة أعوام ونصف على تشكيلها، أن الحكومة التزمت بـِ 884 التزام، وتوزعت الالتزامات على أربع برامج رئيسية، وهي البرنامج التنفيذي التأشيري للحكومة (2021 – 2024)، برنامج أولويات عمل الحكومة الاقتصادي (2021 – 2023)، ورؤية التحديث الاقتصادي (2023-2025)، وخطة تحديث القطاع العام (2022 – 2025).

وأظهرت النتائج أن عدد الأولويات ضمن رؤية التحديث الاقتصادي المفترض إنجازهم خلال الأعوام 2023 – 2025 وصل إلى 554 التزاماً، اكتمل منها 18%، ولم يبدأ العمل بـِ 9%، فيما يجري تنفيذ 68% منها، وألغي منها ما نسبته 5٪.

اضافة اعلان

 

وبيّنت النتائج أن نسبة الالتزامات الجاري تنفيذها بشكل مرتفع 14%، وبشكل متوسط 41%، فيما الالتزامات الجاري تنفيذها بشكل منخفض بنسبة 45٪.
 
وجاء ضمن خطة تحديث القطاع العام 51 أولوية خلال العام 2023 و50 أولوية خلال العام 2024 بما مجموعه 101 أولوية للعامين، اكتمل منهم ما نسبته 33%، ولم يبدأ العمل بما نسبته 6%، وجارِ العمل على تنفيذ 58% منها، فيما ألغي منها 3٪، وتبين أن 24% نسبة الالتزامات الجاري تنفيذها بشكل مرتفع، و27% بشكل متوسط، بينما الالتزامات الجاري تنفيذها بدرجة منخفضة نسبتها 49%.

وتضمن البرنامج التنفيذي التأشيري للحكومة (2021 – 2024) 79 التزاماً، اكتمل منها 56%، ولم يبدأ العمل بـِ 9%، ووصلت الالتزامات الجاري تنفيذها إلى 35%، وتم تصنيف الالتزامات الجاري تنفيذها إلى ثلاث درجات، جاري تنفيذ مرتفع بنسبة 46%، وجاري تنفيذ متوسط بنسبة 39%، و14٪ جاري تنفيذها بشكل منخفض. 


وبلغ عدد الالتزامات ضمن برنامج أولويات عمل الحكومة الاقتصادي (2021 – 2023) 160 التزاماً، اكتمل منها 65%، ولم يبدأ العمل بـِ 5% منها، وبلغت نسبة الالتزامات الجاري تنفيذها 30%، حيث بلغت الجاري تنفيذها بشكل مرتفع بنسبة 46%، والجاري تنفيذها بشكل متوسط بنسبة 44%، فيما الجاري تنفيذها بشكل منخفض بنسبة 10%. 

وعمل فريق إعداد التقرير على تتبع كافة أنشطة أعضاء حكومة الخصاونة خلال الثلاثة أعوام ونصف، حيث بلغ مجموع النشاطات الميدانية 5836 نشاط بنسبة 54% من مجموع النشاطات، وبلغ مجموع النشاطات المكتبية 4892 نشاطاً، بنسبة 46%، حيث بلغ المجموع الإجمالي للنشاطات خلال الثلاثة أعوام ونصف من عمر الحكومة 10728 نشاطاً، حيث تم رصد 246 نشاطًا ميدانيًا لرئيس الوزراء.


وتبين إن أكثر الوزراء تنفيذًا للأنشطة الميدانية خلال أخر ستة اشهر من تاريخ 2023/10/11 - 2024/04/10 هم؛ وفاء بني مصطفى، توفيق كريشان، هيفاء النجار، احمد هناندة،، خالد الحنيفات، والوزراء الأكثر تنفيذاً للأنشطة المكتبية خلال أخر ستة أشهر هم؛ مهند مبيضين، وسام التهتموني، زينه طوقان، خلود السقاف، توفيق كريشان، خالد الحنيفات.


وفيما يتعلق بالقرارات الصادرة عن حكومة الخصاونة فقد بلغت 1174 قراراً خلال ثلاثة أعوام ونصف من تشكيلها، وأظهر تحليل القرارات أن محور الإصلاح التشريعي هو الأعلى بنسبة 29%، تلاه المحور المالي والاقتصادي بواقع 21% من مجموع القرارات، والمحور الإداري بنسبة 20٪، وبنسب متساوية بلغت 9% من القرارات كانت لمحور التنمية والخدمات ومحور التعيينات، وحل أخيرًا محور الاتفاقيات والمعاهدات الدولية بنسبة 2%.

وبلغت قرارات التعيين في المناصب القيادية الصادرة عن مجلس الوزراء 100 قرارًا خلال ثلاثة أعوام ونصف، عُينَّ فيها 125 شخصاً بموجب هذه القرارات، علمًا بأن التعيينات التي تم اعتمادها هي التعيينات في المناصب القيادية، كما وأظهر التقرير أن عدد سفرات أعضاء حكومة الخصاونة خلال الفترة 12/10/2020 لغاية 11/10/2023 بلغ 523 سفرة، حيث بلغت نسبة السفرات التي أعلن عن وجهتها 59%، فيما لم يعلن عن وجهتها ما نسبته 41٪.

وبتحليل الوزراء بعد ثلاث سنوات ونصف على تشكيل حكومة الخصاونة الأولى، يتبين أن عدد الوزراء في حكومة الخصاونة على مدار 3 سنوات ونصف بلغ 58 وزيراً، وأنّ 9 وزراء ممن كانوا في التشكيل الأول لحكومة الدكتور بشر الخصاونة حافظوا على حقائبهم، وذلك بعد 7 تعديلات على حكومة الدكتور بشر الخصاونة ليصبح عدد الوزراء اللذين انضموا للحكومة 48 وزير و10 وزيرات، وبتصنيف الوزراء الذين دخلوا بالتعديلات أي بعد تشكيل الحكومة الأول، يتبين أن 7 وزراء دخلوا بالتعديلات وخرجوا بالتعديلات.