عزايزة: دور الأحزاب يجب أن يكون فاعلا ومؤثرا

وزير الشؤون السياسية والبرلمانية المهندس وجيه عزايزة - (أرشيفية)
وزير الشؤون السياسية والبرلمانية المهندس وجيه عزايزة - (أرشيفية)
التقى وزير الشؤون السياسية والبرلمانية المهندس وجيه عزايزة، عددا من أبناء المجتمع المحلي في مادبا خلال جلسة حوارية نظمتها الوزارة اليوم الأحد، في قاعة جمعية الشابات المسيحية.اضافة اعلان

وجرى حوار موسع مع الحضور حول مختلف محاور الإصلاح، والمشاركة في العمل السياسي، والتحديات والمصاعب التي تعترضها وسبل مواجهتها، بمشاركة كل الجهات الرسمية والشعبية ومؤسسات المجتمع المدني، وأهمية توفير مناخات سياسية وحزبية تسمح بوجود فضاء سياسي فاعل، وضرورة مشاركة الشباب في جلسات التوعية والتثقيف، إلى جانب تثقيف طلبة المدارس لتنشئة جيل جديد قادر على الانخراط في الحياة السياسية والعمل الحزبي.

وقال عزايزة، إن إنجاز منظومة التحديث السياسي جاء لمواجهة التحديات في المئوية الثانية للدولة الأردنية، وأفضت إلى تعديلات دستورية وإصدار قانوني الانتخاب والأحزاب.

وأضاف أن هذه التعديلات منحت الأحزاب 41 مقعدا في البرلمان، بوجود نسبة عتبة في الدائرة الوطنية والدوائر المحلية، وأعطت مساحة أوسع للشباب والمرأة في الحياة العامة والسياسية لتعزيز حضورهم في العمل الحزبي، مشددا على أن الحكومة التزمت بإنجاز كل ما هو مطلوب منها.

وأشار الوزير إلى أن دور الأحزاب يجب أن يكون فاعلا ومؤثرا، بحيث تتواصل مع المواطنين لمعرفة احتياجات المجتمع وتطلعاته وأهدافه وبناء برامج تتواءم مع ذلك، داعيا إلى تقديم الشباب والمرأة لمواقع متقدمة في العمل السياسي والحزبي وإتاحة الفرصة أمامهم لذلك والعمل على تقديم النصح والمشورة لهم.

وتحدث عن دور وزارة الشؤون السياسية والبرلمانية في التوعية والتثقيف والتدريب حول الثقافة الحزبية من خلال التواصل مع مؤسسات المجتمع المحلي، مبينا أن الوزارة تعمل على توفير بيئة ومناخ ملائم لممارسة العمل السياسي والحزبي والتوعية بذلك من خلال تنفيذ برامج عديدة بالتعاون مع مختلف الوزارات والمؤسسات الرسمية. (بترا)