اللاجئون السوريون يزيدون الطلب على الخبز في الأغوار الجنوبية

محمد العشيبات

الأغوار الجنوبية - أكد أصحاب المخابز في الأغوار الجنوبية زيادة الطلب على الخبز بنسبة  وصلت الى 60 % عن  الأعوام الماضية في ظل  تزايد اعداد اسر  اللاجئين السوريين والعمالة والوافدة في القطاع الزراعي فضلا عن سكان الخيام المتنقلة التي تقطن المنطقة.

اضافة اعلان

وتشهد مخابز اللواء ازدحاما منذ ساعات الصباح بأعداد كبيرة من سكان محليين وعدد من العمالة الوافدة واللاجئين السوريين.
ويؤكد مصدر في صناعة الكرك  ان مخابز الأغوار تشهد هذه الأيام  تضاعف الطلب على مادة الطحين نتيجة ارتفاع كمية الاستهلاك من الخبز.
وارجع المصدر اسباب ذلك إلى وجود المئات من الأسر السورية والعمالة الوافدة  الذين يعملون في القطاع الزراعي الذي يستقطب العمالة خلال هذا  الوقت من السنة،  بحثاً عن دفء الشمس  في مناطق الأغوار، فضلا عن توفر فرص عمل في مزارع الخضار، مبينا أن كافة المخابز استلمت مخصصاتها الشهرية للشهر الحالي من مادة الطحين.
وبين محمود الصعيدي صاحب مخبز أن منطقة الأغوار الجنوبية تشهد خلال فصل الشتاء ازديادا في أعداد العاملين في المنطقة من الوافدين، الأمر الذي يتبعه زيادة الطلب على مادة الخبز، مشيرا الى ان الجهات المعنية زادت الكميات المخصصة للمخابز من مادة الطحين لضمان عدم توقف مخابزهم عن العمل وتوفير مادة الخبز للمواطنين.  
من جهة أخرى، ويرى مواطنون  ان العمالة الوافدة خصوصا الأسر السورية تعمل بأجور منخفضة وتقطن في "خرابيش" من الخيش، مشيرين الى ان  وجودهم انعكس سلبا على زيادة معدلات البطالة بين سكان اللواء الذي يعتمد على الموسم الشتوي لتوفير فرص عمل لأبنائه.

[email protected]