"تطوير معان": واحة الحجاج جاهزة لاستقبال الحجيج

واحة الحجاج في معان والتي انتهى العمل في مرحلتها الأولى-(من المصدر)
واحة الحجاج في معان والتي انتهى العمل في مرحلتها الأولى-(من المصدر)

حسين كريشان

معان – أكد الرئيس التنفيذي لـ " شركة تطوير معان" المهندس حسين كريشان انتهاء العمل والانجاز في كافة مرافق المرحلة الأولى من واحة الحجاج في مدينة معان بكلفة 4 ملايين دينار.اضافة اعلان
وأكد كريشان أن واحة الحجاج ستكون جاهزة لاستقبال أولى طلائع الحج الاردنية لموسم الحج هذا العام وتقديم الخدمات إلى ضيوف الرحمن من حجاج بيت الله الحرام، مشيرا ان المساحة الكلية للواحة تمتد على 200 دونم وتقدم الخدمات المتنوعة للحجاج والمعتمرين والمسافرين.
وأشار أن مشروع واحة الحجاج يهدف إلى توفير مرفق حديث على طريق السفر الطويل يقدم خدمات متعددة يحتاجها كل من الحاج والمعتمر والمسافر أثناء سفره عبر الطريق الصحراوي متجهاً صوب الديار المقدسة وباقي مدن الجنوب حتى العقبة.
كما يهدف المشروع الى إيجاد بيئة استثمارية جاذبة للمستثمرين وتوفير فرص استثمارية صغيرة ومتوسطة وفرص عمل لهيئات وأبناء المجتمع المحلي.
وقال كريشان إن محور واحة الحجاج التي تعمل شركة تطوير معان على تنفيذه يأتي ضمن محاور المنطقة التنموية  الأربعة، مبينا ان الواحة تعزز الهوية الحقيقية الإسلامية لمدينة معان وموقعها التاريخي كممر أساسي للحجاج المسافرين برا لأداء مناسك الحج أو العمرة، والقادمين من سورية، فلسطين، لبنان، مصر، تركيا والبلاد المجاورة لها.
واضاف أن الواحة تتضمن العديد من المرافق المخصصة للزوار ومنها أماكن الإقامة ومواقف المركبات، مصليات للرجال والنساء، محلات تجارية متخصصة بمستلزمات الحج والعمرة والعديد من الخدمات الضرورية الأخرى مثل سوبر ماركت وكفتيريا والمصممة خصيصاً لتمنح زوارها تجربة روحانية فريدة وخدمات متميزة.
وكان وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الدكتور وائل عربيات قال خلال زيارته موقع محور واحة الحجاج الأسبوع الماضي أن المحور مهم  بدرجة كبيره لدى الوزاره لتقوم بدورها بتفويج الحجاج إلى الديار المقدسة بدلاً من تكدسهم على الحدود الأردنية السعودية.
 وأشار عربيات أنه ومن خلال الواحة سيتم إعادة الدور التاريخي لمدينة معان في استقبال الحجاج وعابري الطريق إلى الديار المقدسة، لافتا إلى دور وزارة الأوقاف في استدامة مرفق واحة الحجاج وربط الماضي بالحاضر واستشراقاً للمستقبل.
يشار أن محور واحة الحجاج تقدم مزايا متعددة للمستثمرين والزوار، إلى جانب جذب ما يزيد على مليون زائر للمدينة من الحجاج والمعتمرين والمسافرين الذين يمرون عبرها على مدار العام وضمان تحقيق عوائد وأرباح مجزية للتجار والمستثمرين نظرا للأعداد الكبيرة من الزوار الذين يرتادونها، فضلا عن تعزيز مكانة معان كمحطة رئيسية على طريق الحج والعمرة في المنطقة.